ما هي تاثيرات لقمة الحرام على حياة الانسان ؟

لا شك في أن للطعام و الشراب آثاراً صحية و جسمية و روحية و نفسية و معنوية كثيرة غير قابلة للإنكار سواءً علمنا بها أم لم نعلم، فمن يأكل طعاماً طيباً و نظيفاً و طاهراً و حلالاً ليس كمن يأكل الطعام الخبيث و النجس و الحرام قطعاً، ذلك لأن لطيب المأكل و المشرب و حليتهما أو حرمتهما آثاراً كثيرة على حياة الإنسان ، بل و قد تتعدى هذه الآثار إلى غيره أيضاً أو تنتقل إلى ذريته.

اثار لقمة الحرام

إن للطعام الحرام و الشراب الحرام آثاراً سيئة كثيرة نذكر أهمها بإختصار:

1. عدم استجابة الدعاء

الطعام و الشراب المكتسب حراماً، أو المحرم في الشريعة الإسلامية أكله أو شربه يشكل مانعاً مهماً و مباشراً لإستجابة الدعاء مهما ألح الإنسان في دعائه و تضرع إلى ربه.
فقد رُوِيَ عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه و آله أَنَّهُ قَالَ: "أَطِبْ‏ كَسْبَكَ‏ تُسْتَجَبْ دَعْوَتُكَ، فَإِنَّ الرَّجُلَ يَرْفَعُ اللُّقْمَةَ إِلَى فِيهِ حَرَاماً فَمَا تُسْتَجَابُ لَهُ دَعْوَةٌ أَرْبَعِينَ يَوْماً" 1.
وَ قَالَ صلى الله عليه و آله:‏ "قَالَ اللَّهُ تَعَالَى‏: ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَنْفِقُوا مِنْ طَيِّبَاتِ مَا كَسَبْتُمْ وَمِمَّا أَخْرَجْنَا لَكُمْ ... 2، إِنَّ أَحَدَهُمْ يَرْفَعُ يَدَيْهِ إِلَى السَّمَاءِ وَ يَقُولُ يَا رَبِّ يَا رَبِّ وَ مَطْعَمُهُ مِنْ حَرَامٍ وَ مَكْسَبُهُ مِنْ حَرَامٍ وَ غُذِّيَ مِنْ حَرَامٍ، فَأَنَّى‏ يُسْتَجَابُ‏ لِهَذَا، وَ أَيُّ عَمَلٍ يُقْبَلُ لِهَذَا، وَ هُوَ يُنْفِقُ فِيهِ مِنْ غَيْرِ حِلٍ‏" 3.
و رُوِيَ عَنِ الْأَئِمَّةِ عليهم السلام أَنَّهُمْ قَالُوا: "مَنْ‏ حَجَ‏ بِمَالٍ‏ حَرَامٍ‏ نُودِيَ عِنْدَ التَّلْبِيَةِ لَا لَبَّيْكَ عَبْدِي وَ لَا سَعْدَيْكَ" 4.

2. التاثير السيء على الذرية

رُوِيَ عن الإمام جعفر بن محمد الصادق عليه السلام أنهُ قَالَ : " كَسْبُ الْحَرَامِ يَبِينُ‏ فِي‏ الذُّرِّيَّةِ" 5.

3. اثارة هوى النفس و الشهوة في الانسان

رُوِيَ عن الإمام جعفر بن محمد الصادق عليه السلام أنهُ قَالَ: ... وَ أَصْلُ عَلَامَاتِ الْهَوَى مِنْ أَكْلِ‏ الْحَرَامِ‏ وَ الْغَفْلَةِ عَنِ الْفَرَائِضِ وَ الِاسْتِهَانَةِ بِالسُّنَنِ وَ الْخَوْضِ فِي الْمَلَاهِي‏" 6.

4. عدم قبول العبادة و تضييعه

رُوِيَ عن النبي المصطفى صلى الله عليه و آله أنَّهُ قال:‏ "إِنَّ لِلَّهِ مَلَكاً يُنَادِي عَلَى بَيْتِ الْمَقْدِسِ كُلَّ لَيْلَةٍ مَنْ أَكَلَ حَرَاماً لَمْ يَقْبَلِ اللَّهُ مِنْهُ صَرْفاً وَ لَا عَدْلا" 7.
وَ عَنْهُ صلى الله عليه و آله:‏ "الْعِبَادَةُ مَعَ أَكْلِ‏ الْحَرَامِ‏ كَالْبِنَاءِ عَلَى الرَّمْلِ‏" 8.
و رُوِيَ عن الإمام جعفر بن محمد الصادق عليه السلام أنهُ قَالَ: "مَنْ‏ شَرِبَ‏ مُسْكِراً انْحَبَسَتْ صَلَاتُهُ أَرْبَعِينَ يَوْماً، وَ إِنْ مَاتَ فِي الْأَرْبَعِينَ مَاتَ مِيتَةً جَاهِلِيَّةً، فَإِنْ تَابَ تَابَ اللَّهُ عَزَّ وَ جَلَّ عَلَيْهِ" 9.

  • 1. مستدرك وسائل الشيعة: 5 / 217، للشيخ المحدث النوري، المولود سنة: 1254 هجرية، و المتوفى سنة: 1320 هجرية، طبعة: مؤسسة آل البيت، سنة: 1408 هجرية، قم/إيران.
  • 2. القران الكريم: سورة البقرة (2)، الآية: 267، الصفحة: 45.
  • 3. تنبيه الخواطر و نزهة النواظر (مجموعة ورام): 2 / 226، لورام بن أبي فراس، المتوفى سنة: 605 هجرية، الطبعة الأولى، سنة: 1410 هجرية، طبعة مكتبة الفقيه، قم/إيران.
  • 4. وسائل الشيعة (تفصيل وسائل الشيعة إلى تحصيل مسائل الشريعة): 11 / 144 ، للشيخ محمد بن الحسن بن علي الحُر العاملي، المولود سنة: 1033 هجرية بجبل عامل لبنان، و المتوفى سنة: 1104 بمشهد الإمام الرضا و المدفون بها، طبعة: مؤسسة آل البيت، سنة: 1409 هجرية، قم / إيران.
  • 5. الكافي : 5 / 125 ، للشيخ أبي جعفر محمد بن يعقوب بن إسحاق الكُليني، المُلَقَّب بثقة الإسلام، المتوفى سنة: 329 هجرية، طبعة دار الكتب الإسلامية، سنة: 1365 هجرية/شمسية، طهران/إيران.
  • 6. مصباح الشريعة: 103.
  • 7. عدة الداعي و نجاح الساعي: 153.
  • 8. نفس المصدر : 152.
  • 9. الكافي: 6 / 400.

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا