اضغاث احلام

28/04/2015 - 12:19  القراءات: 2872  التعليقات: 0

ما يُسمى بالاسقاط النجمي هو في الحقيقة إثارة و تفعيل قدرة الانسان على التخيُّل الى حد كبير بحيث تجعله يتأثر بما يتخيل بصورة قوية، بحيث يكون متأثراً بهذه التخيلات الى حد الاعتقاد بصحتها شيئاً فشيئاً.

03/02/2008 - 17:46  القراءات: 7218  التعليقات: 0

عن ابن عبد البر في كتاب " بهجة المجالس و أنس الجالس " أنه قيل لجعفر الصادق ( عليه السَّلام ) : و هو أحد الأئمة الاثنا عشر : كم تتأخر الرؤيا ؟
فقال : " خمسين سنة ، لان النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) رأى كأنَّ كلباً أبقع ولغ في دمه ، فأوَّله بأن رجلا يقتل الحسين ابن بنته ، فكان الشمر بن ذي الجوشن قاتل الحسين ( عليه السَّلام ) ، و كان أبرص ، فتأخرت الرؤيا بعد خمسين سنة " 1 .

  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
25/08/2007 - 06:28  القراءات: 6489  التعليقات: 0

رُوي عن النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) أنه قال : " تَعَاوَنُوا بِأَكْلِ السَّحُورِ عَلَى صِيَامِ النَّهَارِ و بِالنَّوْمِ عِنْدَ الْقَيْلُولَةِ عَلَى قِيَامِ اللَّيْلِ " 1 .

  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
23/08/2007 - 19:24  القراءات: 28996  التعليقات: 0

عن محمد بن سليمان الكوفي ، خرج النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) إلى أصحابه ثم قال : أيها الناس إن الرؤيا على ثلاثة : فالرؤيا الصادقة بشرى من الله تعالى ، و الأحلام من حديث النفس ، و الأضغاث من الشيطان " 1 .

  • 1. مناقب أمير المؤمنين : 2 / 280 .
  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
22/08/2007 - 08:20  القراءات: 28993  التعليقات: 1

قال ( صلَّى الله عليه و آله ) : " الرؤيا من الله و الحلم من الشيطان " 1 .

  • 1. بحار الانوار : 58 / 191 .
  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
20/08/2007 - 21:16  القراءات: 28071  التعليقات: 0

روي عن رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) أنه قال : الرؤيا ثلاثة : بشرى من الله ، و تحزين من الشيطان ، و الذي يحدث به الإنسان نفسه فيراه في منامه 1 .

  • 1. بحار الانوار : 58 / 191 .
  • الامام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)
19/08/2007 - 10:12  القراءات: 27904  التعليقات: 0

قال الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) : " الرُّؤْيَا عَلَى ثَلَاثَةِ وُجُوهٍ : بِشَارَةٍ مِنَ اللَّهِ لِلْمُؤْمِنِ ، وَ تَحْذِيرٍ مِنَ الشَّيْطَانِ ، وَ أَضْغَاثِ أَحْلَامٍ " 1 .

اشترك ب RSS - اضغاث احلام