قطيعة الرحم

  • الامام امير المؤمنين علي بن أبي طالب (عليه السلام)
04/02/2019 - 11:00  القراءات: 5472  التعليقات: 0

قال أمير المؤمنين علي عليه السلام: "أَقْبَحُ الْمَعَاصِي قَطِيعَةُ الرَّحِمِ وَ الْعُقُوقُ" 1.

  • الامام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)
06/10/2009 - 14:27  القراءات: 16448  التعليقات: 1

رُوِيَ عَنْ الإمامِ جَعْفَر بْنِ محمدٍ الصَّادقِ ( عليه السَّلام ) أنَّهُ قَالَ: "الذُّنُوبُ الَّتِي تُغَيِّرُ النِّعَمَ الْبَغْيُ، وَ الذُّنُوبُ الَّتِي تُورِثُ النَّدَمَ الْقَتْلُ، وَ الَّتِي تُنْزِلُ النِّقَمَ الظُّلْمُ، وَ الَّتِي تَهْتِكُ السِّتْرَ شُرْبُ الْخَمْرِ، وَ الَّتِي تَحْبِسُ الرِّزْقَ الزِّنَا، وَ الَّتِي تُعَجِّلُ الْفَنَاءَ قَطِيعَةُ الرَّحِمِ، وَ الَّتِي تَرُدُّ الدُّعَاءَ وَ تُظْلِمُ الْهَوَاءَ عُقُوقُ الْوَالِدَيْنِ"

29/03/2008 - 10:15  القراءات: 7884  التعليقات: 0

عَنْ إِسْحَاقَ بْنِ عَمَّارٍ ، أنهُ قَالَ : بَلَغَنِي عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ ( عليه السَّلام ) : أَنَّ رَجُلًا أَتَى النَّبِيَّ ( صلى الله عليه و آله ) فَقَالَ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، أَهْلُ بَيْتِي أَبَوْا إِلَّا تَوَثُّباً عَلَيَّ ، وَ قَطِيعَةً لِي ، وَ شَتِيمَةً ، فَأَرْفُضُهُمْ ؟!
قَالَ : " إِذاً يَرْفُضَكُمُ اللَّهُ جَمِيعاً " .
قَالَ : فَكَيْفَ أَصْنَعُ ؟

  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
18/04/2007 - 02:31  القراءات: 18128  التعليقات: 0

قال رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) في وصيته للإمام علي ( عليه السَّلام ) : " يَا عَلِيُّ ، أَرْبَعَةٌ أَسْرَعُ شَيْ‏ءٍ عُقُوبَةً :
رَجُلٌ أَحْسَنْتَ إِلَيْهِ فَكَافَأَكَ بِالْإِحْسَانِ إِسَاءَةً .
وَ رَجُلٌ لَا تَبْغِي عَلَيْهِ وَ هُوَ يَبْغِي عَلَيْكَ .
وَ رَجُلٌ عَاهَدْتَهُ عَلَى أَمْرٍ فَوَفَيْتَ لَهُ وَ غَدَرَ بِكَ .

  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
09/03/2007 - 13:37  القراءات: 10500  التعليقات: 0

قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) : " الْجَنَّةُ طَيِّبَةٌ ، طَيَّبَهَا اللَّهُ ، وَ طَيَّبَ رِيحَهَا ، يُوجَدُ رِيحُهَا مِنْ مَسِيرَةِ أَلْفَيْ عَامٍ ، وَ لَا يَجِدُ رِيحَ الْجَنَّةِ عَاقٌّ ، وَ لَا قَاطِعُ رَحِمٍ ... " 1 .

08/01/2007 - 12:46  القراءات: 7073  التعليقات: 0

عَنْ إِسْحَاقَ بْنِ عَمَّارٍ ، قَالَ : بَلَغَنِي عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ ( عليه السَّلام ) : أَنَّ رَجُلًا أَتَى النَّبِيَّ ( صلى الله عليه و آله ) ، فَقَالَ : " يَا رَسُولَ اللَّهِ ، أَهْلُ بَيْتِي أَبَوْا إِلَّا تَوَثُّباً عَلَيَّ ، وَ قَطِيعَةً لِي ، وَ شَتِيمَةً ، فَأَرْفُضُهُمْ ؟
قَالَ : " إِذاً يَرْفُضَكُمُ اللَّهُ جَمِيعاً " .
قَالَ : فَكَيْفَ أَصْنَعُ ؟

اشترك ب RSS - قطيعة الرحم