ثواب قراءة سورة محمد

عن الامام جعفر بن محمد الصادق عليه السلام أنَّهُ قال: "مَنْ قَرَأَ سُورَةَ مُحَمَّدٍ عليه السلام لَمْ يَرْتَبْ وَ لَمْ يَدْخُلْهُ شَكٌّ فِي دِينِهِ أَبَداً، وَ لَمْ يَبْتَلِهِ اللَّهُ بِفَقْرٍ أَبَداً، وَ لَا بِخَوْفٍ مِنْ سُلْطَانٍ أَبَداً، وَ لَا يَزَالُ‏ 1 مَحْفُوظاً 2 حَتَّى يَمُوتَ، وَ وَكَّلَ‏ 3 اللَّهُ بِهِ فِي قَبْرِهِ أَلْفَ مَلَكٍ يُصَلُّونَ عَلَيْهِ وَ يَكُونُ ثَوَابُ صَلَاتِهِمْ لَهُ، وَ يُشَيِّعُونَهُ حَتَّى يُوقِفُوهُ مَوْقِفَ الْآمِنِينَ" 4.

  • 1. في المصدر: و لم يزل.
  • 2. في المصدر زيادة: من الشك و الكفر أبدا.
  • 3. في المصدر: فإذا مات وكّل.
  • 4. أعلام الدين في صفات المؤمنين: 376، لحسن بن محمد الديلمي المتوفى سنة 841 هجرية، الطبعة الأولى 1408 هجرية، مؤسسة آل البيت قم/ايران.

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا