نشر قبل سنة واحدة
مجموع الأصوات: 26
القراءات: 3863

السائل: 

وفاء الوفية

حكم المحادثة الجنسية عبر الهاتف مع الزوجة في شهر رمضان

السوال: 

السلام عليكم انا حديثة العهد بالزواج و احب زوجي كثيرا وافكر في طيلة اليوم لا استطيع ان امنع نفسي من ذلك لسيما و هو بعيد عني حاليا وافكر في علاقتنا في غرفة النوم اشعر بقلبي يتحرك لكني امنع زفسي من انزال ماء الشهوة و اشتاق له كثيرا فاهاتفه و اتكلم معه بنعومة هل في هذا فساد لصيامنا؟؟

الجواب: 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

المحادثة الجنسية بين الزوجين جائزة و لا تبطل الصيام ما لم يتم الانزال، لكن كل شيء يسبب الاثارة الجنسية خلال فترة النهار (بالنسبة للصائمين) فهو مكروه ينبغي إجتنابه.

وفقك الله

تعليقتان

صورة نعيم محمدي أمجد (amjad)

العذرية والمحادثة المحرمة

سلام عليكم ورحمة اللّه

الحديث في الجنس لا يفقد العذرية طبعا، ولكنه فعل محرم مبغوض. وبشكل عام تكوين الصداقة بين الجنسين وسائر الاستمتاعات من المغازلة والتقبيل و... لا تجوز من دون عقد شرعي.

 

وللمزيد يمكنك قراءة:

هل تجوز المحادثة أو المكاتبة عبر الشات بين الجنسين ؟

 

وسدد اللّه خطاك