الخمر

08/12/2023 - 00:00  القراءات: 914  التعليقات: 0

روى الطبرسي في الاحتجاج عن الامام جعفر بن محمد الصادق عليه السلام‏ أَنَّ زِنْدِيقاً 1 قَالَ لَهُ ــ للامام الصادق ــ لِمَ حَرَّمَ‏ اللَّهُ‏ الْخَمْرَ وَ لَا لَذَّةَ أَفْضَلُ مِنْهَا ؟
قَالَ : " حَرَّمَهَا لِأَنَّهَا أُمُّ الْخَبَائِثِ وَ رَأْسُ كُلِّ شَرٍّ ، يَأْتِي عَلَى شَارِبِهَا سَاعَةٌ يَسْلُبُ لُبَّهُ فَلَا يَعْرِفُ رَبَّهُ وَ لَا يَتْرُكُ مَعْصِيَةً إِلَّا رَكِبَهَا ...

  • 1. الزِّنْدِيِقُ هو المُلحد المُنكر للمبدأ و المعاد الذي لا يتمسك بشريعة ، و قديماً كان يُعَبَّرُ عنه بالدَّهْرِي .
24/01/2023 - 15:47  القراءات: 4452  التعليقات: 0

من الواضح أن وراء تشريع الحلال و الحرام بصورة عامة من قِبَل الله عَزَّ و جَلَّ حِكَم و علل و مصالح كثيرة ، و حسب ما جاء في النصوص الدينية أن الله سبحانه و تعالى لم يحرم الخمر و المسكرات و الكحول بأنواعها إلا لأنها آلة الشيطان و مفتاح الشرور و الرذائل و الفساد الخُلقي و الاجتماعي و تنتج عن تعاطيها جرائم كثيرة ، و هذه الحقيقة المرة تدل عليها الاحصائيات الكثيرة المنشورة في العالم .

19/04/2021 - 00:05  القراءات: 4407  التعليقات: 0

من الواضح جداً في العصر الحاضر أن تعاطي الخمر قد أصبح شائعاً وعلى نطاق واسع في مختلف أنحاء العالم، حتى أن العديد من المسلمين المنحرفين يتعاطونها بدون نظر أو إلتفات الى حرمتها وفق تعاليم دينهم بنحو من التعمد والقصد.

كما نرى من جهة أخرى الترويج لها عبر وسائل الإعلام المرئية منها والمسموعة والمكتوبة من دون أي خجل أو حياء حتى من الوسائل المحسوبة على المسلمين.

  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
14/07/2016 - 16:10  القراءات: 4927  التعليقات: 0

رُوِيَ عن رسول الله صلى الله عليه و آله أنهُ قَالَ: " الْخَمْرُ جِمَاعُ الْآثَامِ‏1." 2.

25/07/2009 - 07:44  القراءات: 23143  التعليقات: 0

نعم يجوز شرب ماء الشعير المسمى بـ (دلستر)، و ذلك لأن هذا المشروب ليس مسكراً و لا فقاعاً حسب المصطلح الفقهي، بل هو شراب خالي من الكحول و ذو مواصفات طبية و علاجية و لا يوجب السُكر و لا النشوة.
لكن لا يجوز شرب أنواع البيرة ( الفقاع ) لأنها من أنواع المسكر و هي محرمة بأنواعها.

04/04/2009 - 23:17  القراءات: 54529  التعليقات: 1

للقهوة معنيين :
المعنى الأول هو الخمر ، و هو السائل المسكر المصنوع من العنب أو التمر ، و سُميت كذلك لأنها تخمر العقل أي تغطيه .
المعنى الثاني هو البُن المعروف .
و إنما سُميا بذلك لأن شاربهما يُقهي عن الطعام ، أي تقلُّ شهيته لهما .

17/08/2008 - 23:59  القراءات: 15434  التعليقات: 0

عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ سِنَانٍ ، عَنْ أَبِي الْحَسَنِ الرِّضَا 1 ( عليه السَّلام ) أنَّهُ قَالَ : " حَرَّمَ اللَّهُ الْخَمْرَ لِمَا فِيهَا مِنَ الْفَسَادِ ، وَ مِنْ تَغْيِيرِ عُقُولِ شَارِبِيهَا ، وَ حَمْلِهَا إِيَّاهُمْ عَلَى إِنْكَارِ اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ ، وَ الْفِرْيَةِ عَلَيْهِ وَ عَلَى رُسُلِهِ ، وَ سَائِرِ مَا يَكُونُ مِنْهُمْ مِنَ الْفَسَادِ وَ الْقَتْلِ وَ الْقَذْفِ وَ الزِّنَا ، وَ قِلَّةِ الِاحْتِجَازِ مِنْ شَي

11/08/2008 - 10:29  القراءات: 11378  التعليقات: 0

عَنْ عَلِيِّ بْنِ يَقْطِينٍ ، عَنْ أَبِي الْحَسَنِ الْمَاضِي 1 ( عليه السَّلام ) أنَّهُ قَالَ : " إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَ جَلَّ لَمْ يُحَرِّمِ الْخَمْرَ لِاسْمِهَا وَ لَكِنَّهُ حَرَّمَهَا لِعَاقِبَتِهَا ، فَمَا كَانَ عَاقِبَتُهُ عَاقِبَةَ الْخَمْرِ فَهُوَ خَمْرٌ "

  • الامام محمد بن علي الباقر (عليه السلام)
15/07/2008 - 12:26  القراءات: 51370  التعليقات: 0

رُوِيَ عن الإمام محمد بن علي الباقر ( عليه السَّلام ) أنهُ قال : " لَعَنَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) فِي الْخَمْرِ عَشَرَةً : غَارِسَهَا ، وَ حَارِسَهَا ، وَ بَائِعَهَا ، وَ مُشْتَرِيَهَا ، وَ شَارِبَهَا ، وَ الْآكِلَ ثَمَنَهَا ، وَ عَاصِرَهَا ، وَ حَامِلَهَا ، وَ الْمَحْمُولَةَ إِلَيْهِ ، وَ سَاقِيَهَا " 1

  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
13/07/2008 - 15:34  القراءات: 25092  التعليقات: 0

رُوِيَ عن النبي ( صلى الله عليه و آله ) أنهُ قَالَ : " شَارِبُ الْخَمْرِ لَا يُزَوَّجُ إِذَا خَطَبَ " 1 .

30/10/2007 - 19:28  القراءات: 19021  التعليقات: 0

لا يجوز التعالج بالحرام ما دام هناك بديلاً لذلك ـ حسب علم المكلَّف ـ ، و صحيح أن الله عز و جل لم يُحصر العلاج في الحرام لكن قد يضطر الانسان في ظروف خاصة الى استعمال الحرام لإنقاذ نفسه من الهلاك ، كما لو إضطر الانسان لأكل الميتة إذا فقد ما يأكله حتى أوشك على الموت من شدة الجوع ، و قد يضطر الى أن يشرب الماء النجس إذا لم يجد ما يشربه و كان إنقاذ نفسه متوقفاً على شرب الحرام ، فالعقل و الشرع يحكمان بجواز استعمال الحرام ، بل بوجوبه ، لأن حفط النفس واجب .

  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
27/10/2007 - 02:18  القراءات: 12547  التعليقات: 1

أتى رَجُلٌ إلى النبي ( صلى الله عليه و آله ) فَقَالَ : يَا رَسُولَ اللَّهِ أَوْصِنِي ؟
فَقَالَ : " لَا تُشْرِكْ بِاللَّهِ شَيْئاً وَ إِنْ حُرِّقْتَ بِالنَّارِ وَ إِنْ عُذِّبْتَ ، إِلَّا وَ قَلْبُكَ مُطْمَئِنٌّ بِالْإِيمَانِ .
وَ وَالِدَيْكَ فَأَطْعِمْهُمَا وَ بَرَّهُمَا حَيَّيْنِ أَوْ مَيِّتَيْنِ ، فَإِنْ أَمَرَاكَ أَنْ تَخْرُجَ مِنْ أَهْلِكَ وَ مَالِكَ فَافْعَلْ ، فَإِنَّ ذَلِكَ مِنَ الْإِيمَانِ .
وَ الصَّلَاةِ الْمَفْرُوضَةِ فَلَا تَدَعْهَا مُتَعَمِّداً ، فَإِنَّهُ مَنْ تَرَكَ صَلَاةً فَرِيضَةً مُتَعَمِّداً فَإِنَّ ذِمَّةَ اللَّهِ مِنْهُ بَرِيئَةٌ .

24/09/2007 - 22:48  القراءات: 21885  التعليقات: 1

رُوِيَ عَنْ زَيْنِ الْعَابِدِينَ ( عليه السَّلام ) أَنَّهُ لَمَّا أُتِيَ بِرَأْسِ الْحُسَيْنِ إِلَى يَزِيدَ ، كَانَ يَتَّخِذُ مَجَالِسَ الشَّرَابِ ، وَ يَأْتِي بِرَأْسِ

  • الامام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)
20/07/2007 - 04:31  القراءات: 36885  التعليقات: 0

رُوي عَنْ الإمام أَبِي عَبْدِ اللَّهِ الصادق ( عليه السَّلام ) أنه قَالَ : " مَنْ شَرِبَ مُسْكِراً انْحَبَسَتْ صَلَاتُهُ أَرْبَعِينَ يَوْماً ، وَ إِنْ مَاتَ فِي الْأَرْبَعِينَ مَاتَ مِيتَةً جَاهِلِيَّةً ، فَإِنْ تَابَ تَابَ اللَّهُ عَزَّ وَ جَلَّ عَلَيْهِ " 1 .

  • 1. الكافي : 6 / 400 .
  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
25/03/2007 - 23:04  القراءات: 17364  التعليقات: 0

قال رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) في وصيته للإمام علي ( عليه السَّلام ) : " يَا عَلِيُّ ، شَارِبُ الْخَمْرِ لَا يَقْبَلُ اللَّهُ عَزَّ وَ جَلَّ صَلَاتَهُ أَرْبَعِينَ يَوْماً ، فَإِنْ مَاتَ فِي الْأَرْبَعِينَ مَاتَ كَافِراً " .

  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
14/02/2007 - 10:10  القراءات: 34706  التعليقات: 0

قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) : " مَلْعُونٌ مَنْ جَلَسَ عَلَى مَائِدَةٍ يُشْرَبُ عَلَيْهَا الْخَمْرُ " 1 .

01/08/2002 - 06:51  القراءات: 19487  التعليقات: 0

رَوى السيوطي عن كتاب الأوائل للعسكري : كان إبن هَرْثَمَة شديد الرغبة في الخمر ، فدخل على المنصور 1 ، فأنشده :
له لحظات من حفافي سريره *** إذا كرها فيها عقاب و نائل
فأمُّ الذي أمَّنْتَ آمنةُ الردى *** و أم الذي حاولت بالثكل ثاكل
فأعجب به المنصور ، و قال : ما حاجتك ؟
قال : تكتب إلى عاملك بالمدينة أن لا يحدَّني إذا وجدني سكران .
فقال : لا أُعطل حداً من حدود الله !
قال : تحتال لي .

01/03/2000 - 10:34  القراءات: 25350  التعليقات: 0

الوليد بن يزيد بن عبد الملك 1 :
لما احتضر أبوه لم يمكنه أن يستخلفه لأنه صبى ، فعقد لأخيه هشام ، و جعل هذا ولىَّ العهد من بعد هشام ، فتسلّم الأمر عند موت هشام في ربيع الآخر سنة خمس و عشرين و مأئة .
كان فاسقاً ، شِرِّيباً للخمر ، منتهكا حرمات الله ، اراد الحج ليشرب فوق ظهر الكعبة ، فمقته الناس لفسقه ، و خرجوا عليه ، فقتل في جمادي الآخرة سنة ست و عشرين .

اشترك ب RSS - الخمر