نشر قبل 3 سنوات
مجموع الأصوات: 5
القراءات: 2006

حقول مرتبطة: 

الكلمات الرئيسية: 

هل يجب علينا تحصيل الاستطاعة المالية للحج ؟

لا يجب على الإنسان تحصيل الاستطاعة المالية1 بمضاعفة السعي و الاكتساب، و لا بتوفير المال بالتقشف في المعيشة، لكن لو اجتمع لديه المال الوافي بتكاليف الحج بهذه الصورة، عُدّ مستطيعاً و وجب عليه الحج.
و هنا بعض الفروع الفقهية نُشير إليها:

  • لا يجب تحصيل الاستطاعة المالية ببيع ما يحتاج إليه من ضروريات الحياة و أوّلياتها مثل بيت السكنى و محل العمل و أدواته، و وسائل البيت و الأمتعة المنزلية، لكن يجب بيع ما زاد عن الحاجة إذا توقفت الاستطاعة على ذلك.
  • يجب بيع ما انقضى زمن الحاجة إليه إذا توقفت الاستطاعة على بيعه، كحليّ النساء الزائدة عن مقدار حاجتهن، أو ما إذا جاوزت أعمارهن سنّ التزيّن بها، كحلي فترة الطفولة مثلاً.
  • يجب بيع ما زاد عن الحاجة من الأملاك و الأثاث و الأمتعة و صرفه في الحج، و تُحدّد الحاجة حسب ما يراه العرف، و حسب المكانة و الشأن الاجتماعيين.
  • يجب بيع ما زاد عن الحاجة بما هو دون القيمة إذا توقف الحج على ذلك، ما لم يكن في ذلك حرج.
  • لا يجب قبول الهدية الوافية بتكاليف الحج، كما لا يجب قبول القيام بخدمة أو عمل يتقاضى بسببه أُجرة تفي بتكاليف الحج، حتى لو كانت تلك الخدمة مما تليق بالإنسان، لكن يجب على غير المستطيع قبول البذل المشروط بالحج بشروطه، و بقبول البذل تحصل الاستطاعة البذلية2.

لمزيد من المعلومات يمكنكم مراجعة الروابط التالية:

  • 1. لا تتحقق الاستطاعة الماليّة إلاّ بمقدرة الإنسان على تحمّل جميع تكاليف السفر و المصاريف التي يحتاج إليها الحاج خلال فترة سفره إلى بيت الله الحرام و غيرها من المشاعر المقدسة، و وجود ما يحتاج إليه من الوسائل اللازمة، حسب ما يجب عليه من أقسام الحج، بالكيفية المتعارفة ذهاباً و إياباً، بما في ذلك المواصلات و السكن و الغذاء و الذبيحة ـ أو أثمانها ـ و الضرائب و غيرها.
  • 2. الاستطاعة البذلية هي الاستطاعة الحاصلة لغير المستطيع مالياً ببذل غيره له المال الوافي بتكاليف الحج.

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا