الاستاذ وسيم الرجال حفظه الله
09/10/2018 - 17:00  القراءات: 165  التعليقات: 0

إن الجور و الظلم الذي لقيه أئمة أهل البيت و العلويون خصوصاً و الشيعة و الأتباع عموماً من السلطة العباسية يفوق ما جرى في عهد الأمويين. ولكن الشرفاء و المجاهدين الصابرين في عهد العباسيين الجدد لا يقولون ما قاله أبو عطاء السندي:

03/09/2018 - 17:00  القراءات: 204  التعليقات: 0

إذا كانت تزكية النفس مما نهى الله عنه و مما لا يحسن ولا يجمل بالمؤمنين فعله، فلماذا فعله الأنبياء و الأئمة المعصومون؟

26/08/2018 - 12:38  القراءات: 234  التعليقات: 0

و اللذات تبدأ صغيرة ثم تأخذ شكلاً أكثر تعقيداً و تشابكاً، فلربما انتعشت نفس الإنسان البدائي و أصابه الطرب لدى سماعه أنغام الطيور و تغريدها في جو طبيعي خالص. ثم تطور الأمر إلى تعقب ما يشبع هذه الرغبة لنصل إلى ما نحن فيه من علم خاص بفنون الموسيقى و الغناء.

16/07/2018 - 17:00  القراءات: 227  التعليقات: 0

يصف أحد الخطباء العراقيين أوضاع مجتمعهم قبل ما يقارب 40 سنة، و يذكر أنهم كانوا يرمون الأطعمة في القمامة ثم ابتلاهم الله بما هم فيه من الفقر و العوز و الجوع.

01/05/2018 - 17:00  القراءات: 198  التعليقات: 0

رسالة بلسان الحال كتبها شاب بالقوة لا بالفعل عن نظرته إلى ليلة النصف من شعبان.

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم إخواني المؤمنين العاملين جميعا و رحمة الله و بركاته...

وبعد،

أنا شاب أبلغ من العمر 15 سنة عشت في هذه البلاد منذ ولادتي، تلقيت تربية كريمة من والدي و أسرتي و حظيت بأصدقاء طيبين غاية في الأدب و الأخلاق.أشعروني بأهمية وجودي بينهم و سدو فراغي بما يصلحني و يصلح مجتمعي. لطالما رافقتهم إلى المساجد و الحسينيات و لطالما تحدثنا عن الدين و الوعي و الصحوة الاجتماعية.

في ليالي النصف من شعبان كنت في صغري أتجول بين الأحياء في بلدي داخلاً هذا البيت و خارجاً من بيت آخر دون أي شعور بالغربة. رائعة كانت عملية جمع " الفول السواداني" فعند البعض نيء و عند البعض محمّر و عند آخرين حلويات و ريالات و أشياء تدخل السرور على قلوب الأطفال.

15/04/2018 - 17:00  القراءات: 243  التعليقات: 0

ما هو الهدف من التجديد؟  هل نحن بحاجة إلى التجديد أم إلى ما هو مفيد؟ هل يحتاج الدين فعلاً إلى تجديد؟ أم أن تجديده يساوي البدعة واستحداث ما ليس منه؟ أم أن فهم الدين و الخطاب الديني هو ما ينبغي أن يعرض بصور جديدة؟ أو عرض الصورة الصحيحة و السليمة التي تبدو للناس و كأنها جديدة؟ وإذا كنا بحاجة إلى التجديد فهل ينبغي الكف عن المطالبة بالتجديد لأنه بات مطلباً قديماً لا جديد فيه؟

25/03/2018 - 17:00  القراءات: 411  التعليقات: 0

إن كل الأحاديث النبوية الشريفة لا تكفي لهداية ورثة القوم ممن حارب النبي  حتى انهزم واستسلم، و من تجرأ على النبي (ص) وهو على فراش الوداع الأخير، و من فتح باب الكذب على رسول الله (ص) وانفرد برواية (ما تركناه صدقة)، و من آوى طريد رسول الله  ولم يرع له حرمة، ومن يصرح برده شهادة الزهراء الطاهرة  بنص القرآن ويقبل شهادة العامة من الناس عليها. ومن حاول اغتيال النبي، أو من أظهر شكه في نبوته.

اشترك ب RSS - وسيم الرجال