نشر قبل سنة واحدة
مجموع الأصوات: 4
القراءات: 664

حكم التشاجر في شهر رمضان

السوال: 

السلام عليكم شيخ.. اود ان اطرح سؤالاً
انا متزوجة والحمدلله اصوم منذ نعومة الاظفر ايماناً واحتساباً وقناعةً... لكني بعد الزواج اكتشفت ان زوجي لا يصوم رمضان استهتاراً بالموضوع وبسبب الاجواء المنزليه حيث لم يحثه والداه على الصوم...
لقد تحدثت اليه مراراً وتكراراً بالموضوع وحدثت بيننا شجارات فهل أُأثَم على شجاري معه وجدالنا؟

الجواب: 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

رغم أن زوجك مخطئ في تركه للصيام و يرتكب معصية كبيرة، إلا أنه لا ينبغي للصائم أن يتشاجر، و التشاجر معه لا يغير شيئاً، و ما يجب عليك تجاه زوجك هو النصيحة و الارشاد بالكلام اللين و الاسلوب المؤثر، أما التشاجر فيسبب العناد و البغضاء.

و من آداب الصوم هو عدم رد الشتيمة، و لا بد للصائم أن يتحلى بالصبر خلال شهر رمضان المبارك و قد رُويَ عن الإمام جعفر بن محمد الصادق (عليه السَّلام) أنهُ قال: "إِذَا صُمْتَ فَلْيَصُمْ سَمْعُكَ، وَ بَصَرُكَ، وَ شَعْرُكَ، وَ جِلْدُكَ، ـ وَ عَدَّدَ أَشْيَاءَ غَيْرَ هَذَا وَ قَالَ: ـ لَا يَكُونُ يَوْمُ صَوْمِكَ كَيَوْمِ فِطْرِكَ ".

وفقك الله

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا