نشر قبل 4 سنوات
مجموع الأصوات: 425
القراءات: 30272

حكم العادة السرية

السوال: 

مرحباً انا بنت كنت أمارس العاده السريه ولا اعلم انها العاده برشاش الماء عندما أتبول وانا اصلي كل يوم في وقتها وكنت اجلس وامارسها من دون ان يراني احد، وعندما عرفت انها العاده حزنت كثيرا.
هل صلاتي باطله؟ والان استغنيت عنها. وهل اغتسل الجنابه؟ وهل غسل الجنابه مثل كل الاغتسال الذي اغتسله؟

الجواب: 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

اذا تسببت اثارة الشهوة الى خروج المني لزم تطهير البدن و ما تنجس من الملابس ثم الاغتسال من الجنابة قبل الصلاة حتى تكون الصلاة صحيحة، أما اذا لم يخرج المني فلا حاجة الى الاغتسال و يكفي الوضوء للصلوات.
وعموماً اذا لم تكن تعرف بخروج المني بعد التلاعب بالجهاز التناسلي فالافضل الاغتسال من الجنابة مرة واحدة الان ثم التوضوء للصلوات، أما اذا كنت على يقين بخروج المني بعد كل مرة مارست العادة السرية و لم تكن قد اغتسلت من الجنابة قبل صلواتك فعليك قضاء تلك الصلوات التي صليتها من دون اغتسال.

وفقك الله

8 تعليقات

صورة العلاقات العامة (PR Islam4u)

الإقلاع عن العادة السرية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. العادة السرية ذنب عظيم ويجب بعدها الغسل للتطهر و لا تصح الصلاة إلا بعد غسل الجنابة و لا داعي للوضوء بعد الغسل. لمزيد من المعلومات إليكم الرابط التالي: 

هل العادة السرية محرمة شرعا ، و كيف يمكن معالجتها ؟

وفقكم الله 

 

صورة العلاقات العامة (PR Islam4u)

الغسل

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.. العادة السرية عمل محرم و على من مارسها التطهر من خلال الغسل  بالطريقة الفقهية المذكورة.ولا يجزي عن ذلك غسل العانة أبدا.  

وفقك الله

صورة العلاقات العامة (PR Islam4u)

أنواع الجنابة

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته..

تتحقق الجنابة إثر خروج المني من الإنسان، فإذا كان إخراج المني عن طريق الحلال كالمقاربة مع الزوج أو إثر الاحتلام (في النوم) فلا تعد معصية، وإن كان عن طريق العادة السرية أو ممارسة الزنا والعياذ بالله فهي معصية تستوجب التوبة والاستغفار.  

وفقك الله

صورة نعيم محمدي أمجد (amjad)

لا يكفي التطهير بعد العادة السرية

سلام عليكم ورحمة اللّه

في البداية نؤكد على حرمة العادة السرية ووجوب الكف عنها والتوبة وطلب الاستغفار من اللّه تعالى وهو التواب الرحيم.

حينما يؤدي الاستمناء إلى نزول المني، تقوم بالأعمال التالية(جمعا بين الواجب والمستحب):

1- تطهير المواضع المتنجسة من الجسم والملابس.
2- التبول لأجل الاستبراء وإخراج ما بقي من المني.
3- الاستبراء بالخرطات التسع.
4- الغسل والترتيبي منه كالتالي:
أ- تنوي أن تغتسل غسل الجنابة قربة إلى اللّه.
ب_ تغسل الرأس والرقبة وشيئا مما يتصل بهما من البدن.
ج- تغسل الجانب الأيمن من الجسم، وشيئا من الرقبة، وشيئا من الجانب الأيسر؛ للتأكد من غسل الجانب الأيمن بتمامه.
د- تغسل الجانب الأيسر من الجسم، وشيئا من الرقبة، وشيئا من الجانب الأيمن؛ للتأكد من غسل الجانب الأيسر بتمامه.

 

وللمزيد يمكنك قراءة:

ما هي احكام العادة السرية ؟

 

وسدد اللّه خطاك