نشر قبل 16 سنة
مجموع الأصوات: 1366
القراءات: 188288

السائل: 

منال

العمر: 

26

المستوى الدراسي: 

الدولة: 

المدينة: 

جنين

هل يجوز للخطيبين تقبيل بعضهما ؟

السوال: 

سؤالي : أنا خاطبة لشاب يحبنبي كثيراً ، قرأنا الفاتحة و كان في خطوبة كبيرة ، خطيبي و أنا قبَّلنا بعضنا كم مرة ، هل ما فعلناه حلال أم حرام ؟

الجواب: 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد : لو أُجري العقد الشرعي بين الزوجين حلَّت لهما الاستمتاعات جميعها ، و العقد الشرعي الصحيح يشترط فيه إذن الأب أو الجد للأب بالنسبة الى البنت ( الباكرة ) التي لم تتزوج من قبل . و لا بد أن يتم تعيين المهر و الاتفاق عليه من قبل الزوجين ثم إجراء صيغة العقد ، بأن تقول المرأة للرجل زوجتك نفسي على المهر المعلوم ، و يقول الرجل لها : قبلتُ ، أو قبلتُ الزواج على المهر . و يصح إجراء صيغة العقد من قبل غير الزوجين بالوكالة كما لو أجراها المأذون الشرعي مثلاً . هذا و لا يشترط في عقد الزواج وجود شهود من حيث الحكم الشرعي ، لكن حفاظاً على المصالح العامة ينبغي للطرفين تثبيت العقد الشرعي في المحاكم القانونية لضمان عدم ضياع حق لأحد من الزوجين . فلو كان بينكما عقد شرعي فالقُبلة و غيرها من الاستمتاعات جائزة ، و إن لم يكن بينكما عقد شرعي ، بل كانت بينكما مجرد " خطوبة " أي إتفاق مبدئي على الزواج من دون إجراء صيغة العقد ، فأنتما بالنسبة الى بعضكما كما كنتما عليه من قبل الخطوبة ، فيحرم عليكم النظر و اللمس المحرم .

وللمزيد من المعلومات راجع: الاستمتاعات الجنسية بين الزوجين

8 تعليقات

صورة صالح الكرباسي (صالح الكرباسي)

احكام الخطوبة

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

الخطوبة لا تحلل شيئا ، و إنما عقد الزواج الشرعي ( الكتاب ) هو الذي يجعل الخطيبين زوجين شرعيين فيحل لهما ما يحل للازواج .

وفقك الله

صورة tamer

ما مفهمنا العقد الشرعي قصدكم شفهي؟

عنا منتشر انو بخطبو بعملو عقد شفهي . وبعدها قبل الزواج بعملو عقد كتابي. في فطرة الخطوبة وقت عقد الشفهي مسموح لهم القبل ... ولوالدتها ان تقبل العريس وللعروس تقبيل والده...؟ للاسف كثير من الخاطبين . بيقبلو بمرحلة الخطوبة من الثم . وبقولو حلال

صورة نعيم محمدي أمجد (amjad)

العقد الشرعي الذي يحل بعده الاستمتاع

سلام عليكم

أخي الكريم، الأمر بشيء من التبسيط يكون كالتالي:

1- في فترة الخطوبة (مجرد الاتفاق المبدئي على الزواج دون إجراء صيغة العقد الشرعي) لا يجوز أي استمتاع للخطيبين بما فيه التقبيل واللمس.

2- يؤخذ إذن الأب أو الجد للأب (للبنت الباكرة)، ثم يحدد المهر، ثم يتم إجراء صيغة العقد الشرعي؛ بعد هذا تجوز كافة الاستمتاعات.

والصيغة الشرعية يجريها الزوجان كالتالي:

تقول المرأة للرجل: زوّجتك نفسي على المهر المعلوم، ويقول الرجل لها: قبلتُ، أو قبلتُ الزواج على المهر.

كما يجوز أن يوكّلا شخصاً ليقرأ صيغة العقد بدلاً عنهما.

 

وللمزيد اقرأ:

أنا فتاة مكتوب كتابي و أحياناً امارس الجنس من فوق الثياب مع خطيبي فهل هذا حرام ، و كيفية الغسل ؟

هل يجوز للعروس مصافحة العريس عند قرآة الفاتحة قبل الكتاب الشرعي و تقبيل والد العريس ... ؟

انا مخطوبة منذ حوالى عام ... و تدرجت علاقتي معه الى الاحتضان و التقبيل و ممارسة اوضاع ... ؟

 

وسدد اللّه خطاك

صورة Rozalinanoorr

هل يجب اخبار الخطيب القادم عن الماضي

مرة كنت تقريبا مخطوبة لانهم حضرو ليخطبوني ... و بعدها ألغيت الخطبة لامور في شخصية الخاطب و شكه و غيرته المرضية !... و في فترة علاقتنا حصلت مداعبات ....هل يجب اخبار الخاطب القادم او الشخص القادم بهذه الامور او لا لأنه يعتبر جهر بالمعصية و هو حرام ؟ لانو دائما الخطاب يسألو البنت ماذا فعلتي هل كنتي في علاقة عَل حصل شيئ ..... إلخ ؟ و انا خائفة و لا اعرف الكذب و اخاف ان احد يحكي شيئ اذا اخفيت و بنفس الوقت اخاف ان يراني بسوء جدا و يرحل او يعايرني ل صراحتي و يصبح يشك فيا رغم اني انسانة طيبة و مخلصة و ك اس انسان اخطأت و ندمت بيني و بين الله ! هذا الموضوع اصبح لا يجعلني مرتاحة في التعرف على شخص او متقدم للزواج و الكلام معه براحة لانه يدور برأسي و قلل من ثقتي بنفسي ؟

صورة نعيم محمدي أمجد (amjad)

لا يحق للخطيب السؤال عن الماضي

سلام عليكم ورحمة اللّه

أولا- لا يجوز أي استمتاع ما لم يتم العقد الشرعي، وعلى ما يبدو أصبحت على علم بهذا وتبت إلى اللّه واللّه تواب رحيم.
ثانيا- لا يجب إخبار الخطيب ولا أي شخص آخر بذلك، بل الحديث عن مثل هذه الأمور من الأخطاء الفادحة التي يمكن أن يرتكبها الخطيب أو الخطيبة، وذاك لأسباب:
أ- الاعتراف بالذنب والتقصير يعرض الإنسان للإهانة، وهي مرفوضة في حق المؤمن.
ب- الكلام عن مثل هذه الممارسات الخاطئة ينفر الخطيب ويرجعه من حيث أتى. ولو غض الطرف حينها وأقدم على الزواج، ليس معناه نسيان ذاك الكلام، بل ربما في يوم من الأيام -كما إذا كان في حالة الغضب- يعير به ويذكر به. نعم، إن سألوا عن الخطبة السابقة فيجب أن لا تخفينها لأنها: 1- ليست ذنبا يعاقب عليه، 2- قد تنكشف في وقت لاحق وتسبب متاعب.
ثالثا- لا يحق لأي شخص السؤال عن ماضي الناس وما فعلوه، فهو بنفسه قد يقترف الخطأ وسائر الناس أيضا قد يخطئون. وإذا سأل يمكن تجاهله أو الرد عليه بالتورية. ويجب أن لا يفقد الإنسان ثقته بحال من الأحوال.

 

وللمزيد يمكنك قراءة:

دعي القلق جانباً

هل يجوز للمرأة أن تخلع حجابها أمام خاطبها قبل كتب كتابها ؟

 

وسدد اللّه خطاك