الجمل

18/10/2008 - 18:40  القراءات: 11017  التعليقات: 0

رَوَى الشيخ أبو منصور الطبرسي ( رحمه الله ) في كتابه المُسمى بـ " الاحتجاج " قائلاً : رُوِيَ أَنَّهُ مَرَّ عَلَيْهِ 1 ، فَقَالَ : هَذَا النَّاكِثُ بَيْعَتِي ، وَ الْمُنْشِئُ لِلْفِتْنَةِ فِي الْأُمَّةِ ، وَ الْمُجْلِبُ عَلَيَّ ، وَ الدَّاعِي إِلَى قَتْلِي وَ قَتْلِ عِتْرَتِي ، أَجْلِسُوا طَلْحَةَ " ، فَأُجْلِسَ .

15/10/2008 - 07:09  القراءات: 11158  التعليقات: 0

رَوَى الشيخ أبو منصور الطبرسي ( رحمه الله ) في كتابه المُسمى بـ " الاحتجاج " قائلاً : رُوِيَ أَنَّهُ ( عليه السَّلام ) لَمَّا مَرَّ عَلَى طَلْحَةَ بَيْنَ الْقَتْلَى ، قَالَ : " أَقْعِدُوهُ " ، فَأُقْعِدَ .

12/10/2008 - 03:45  القراءات: 8905  التعليقات: 0

رَوَى الشيخ أبو منصور الطبرسي ( رحمه الله ) في كتابه المُسمى بـ " الاحتجاج " قائلاً : رُوِيَ أَنَّهُ جِي‏ءَ إِلَى أَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ ( عليه السَّلام ) بِرَأْسِ الزُّبَيْرِ وَ سَيْفِهِ ، فَتَنَاوَلَ سَيْفَهُ ، وَ قَالَ : " طَالَمَا جَلَا بِهِ الْكَرْبَ عَنْ وَجْهِ رَسُولِ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) وَ لَكِنَّ الْحَيْنَ 1 وَ مَصَارِعَ السَّوْءِ "

08/10/2008 - 15:06  القراءات: 11801  التعليقات: 0

رَوَى نَصْرُ بْنُ مُزَاحِمٍ أَنَّ أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ ( عليه السَّلام ) حِينَ وَقَعَ الْقِتَالُ وَ قُتِلَ طَلْحَةُ تَقَدَّمَ عَلَى بَغْلَةِ رَسُولِ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) " الشَّهْبَاءِ " بَيْنَ الصَّفَّيْنِ ، فَدَعَا الزُّبَيْرَ ، فَدَنَا إِلَيْهِ حَتَّى اخْتَلَفَ أَعْنَاقُ دَابَّتَيْهِمَا .
فَقَالَ : " يَا زُبَيْرُ أَنْشُدُكَ بِاللَّهِ أَ سَمِعْتَ رَسُولَ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) يَقُولُ : إِنَّكَ سَتُقَاتِلُ عَلِيّاً وَ أَنْتَ لَهُ ظَالِمٌ " ؟
قَالَ : اللَّهُمَّ نَعَمْ .
قَالَ : " فَلِمَ جِئْتَ " !
قَالَ : جِئْتُ لِأُصْلِحَ بَيْنَ النَّاسِ !

05/10/2008 - 11:03  القراءات: 10924  التعليقات: 0

رُوِيَ عَنْ الإمام محمد بن علي الباقر ( عليه السَّلام ) عَنْ آبَائِهِ ( عليهم السلام ) أنهُ قَالَ : مَرَّ أَمِيرُ الْمُؤْمِنِينَ عَلَى طَلْحَةَ وَ هُوَ صَرِيعٌ ، فَقَالَ : " أَجْلِسُوهُ " ، فَأُجْلِسَ .

02/10/2008 - 06:47  القراءات: 12574  التعليقات: 0

رَوَى الشيخ أبو منصور الطبرسي ( رحمه الله ) في كتابه المُسمى بـ " الاحتجاج " عَنِ الْأَصْبَغِ بْنِ نُبَاتَةَ أنهُ قَالَ : كُنْتُ وَاقِفاً مَعَ أَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ ( عليه السَّلام ) يَوْمَ الْجَمَلِ ، فَجَاءَ رَجُلٌ حَتَّى وَقَفَ بَيْنَ يَدَيْهِ .
فَقَالَ : يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ ، كَبَّرَ الْقَوْمُ وَ كَبَّرْنَا ، وَ هَلَّلَ الْقَوْمُ وَ هَلَّلْنَا ، وَ صَلَّى الْقَوْمُ وَ صَلَّيْنَا ، فَعَلَى مَا نُقَاتِلُهُمْ ؟!
فَقَالَ أَمِيرُ الْمُؤْمِنِينَ : " عَلَى مَا أَنْزَلَ اللَّهُ عَزَّ وَ جَلَّ فِي كِتَابِهِ " .

25/09/2008 - 00:54  القراءات: 8972  التعليقات: 0

رَوى الشيخ الطوسي ( رحمه الله ) في كتابه المُسمى بـ " الأمالي " عَنْ من روى عَنْ أَبِي مُحَمَّدٍ الْعَنَزِيِّ ، قَالَ حَدَّثَنِي ابْنُ عَمِّي أَبُو عَبْدِ اللَّهِ الْعَنَزِيُّ ، أنهُ قَالَ‏ : إِنَّا لَجُلُوسٌ مَعَ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ ( عليه السَّلام ) يَوْمَ الْجَمَلِ إِذْ جَاءَهُ النَّاسُ يَهْتِفُونَ بِهِ : يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ لَقَدْ نَالَنَا النَّبْلُ وَ النُّشَّابُ ، فَسَكَتَ .
ثُمَّ جَاءَ آخَرُونَ ، فَذَكَرُوا مِثْلَ ذَلِكَ ، فَقَالُوا قَدْ جُرِحْنَا .

21/09/2008 - 08:42  القراءات: 9718  التعليقات: 0

رَوى الشيخ الطوسي ( رحمه الله ) في كتابه المُسمى بـ " الأمالي " عَنْ من روى عَنْ بَكْرِ بْنِ عِيسَى أنهُ قَالَ : لَمَّا اصْطَفَّتِ النَّاسُ لِلْحَرْبِ بِالْبَصْرَةِ خَرَجَ طَلْحَةُ وَ الزُّبَيْرُ فِي صَفِّ أَصْحَابِهِمَا ، فَنَادَى أَمِيرُ الْمُؤْمِنِينَ عَلِيُّ بْنُ أَبِي طَالِبٍ ( عليه السَّلام ) الزُّبَيْرَ بْنَ الْعَوَّامِ .
فَقَالَ لَهُ : " يَا أَبَا عَبْدِ اللَّهِ ادْنُ مِنِّي لِأُفْضِيَ إِلَيْكَ بِسِرٍّ عِنْدِي " .
فَدَنَا مِنْهُ حَتَّى اخْتَلَفَتْ أَعْنَاقُ فَرَسَيْهِمَا .

20/07/2007 - 09:30  القراءات: 11871  التعليقات: 0

عن جَابِر الْأَنْصَارِي : جَاءَ جَمَلٌ يُحَرِّكُ شَفَتَيْهِ ، ثُمَّ أَصْغَى ـ رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) ـ إِلَى الْجَمَلِ وَ ضَحِكَ ، ثُمَّ قَالَ : " هَذَا يَشْكُو قِلَّةَ الْعَلَفِ ، وَ ثِقَلَ الْحِمْلِ ، يَا جَابِرُ اذْهَبْ مَعَهُ إِلَى صَاحِبِهِ ، فَأْتِنِي بِهِ " .
قُلْتُ : وَ اللَّهِ مَا أَعْرِفُ صَاحِبَهُ .
قَالَ : " هُوَ يَدُلُّكَ " .
قَالَ : فَخَرَجْتُ مَعَهُ إِلَى بَعْضِ بَنِي حَنْظَلَةَ ، وَ أَتَيْتُ بِهِ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) .
فَقَالَ : " بَعِيرُكَ هَذَا يُخْبِرُنِي ـ بِكَذَا وَ كَذَا ـ " .

13/07/2007 - 23:13  القراءات: 25168  التعليقات: 0

عَنْ ثَابِتٍ مَوْلَى أَبِي ذَرٍّ ـ رَحِمَهُ اللَّهُ ـ ، أنهُ قَالَ : كُنْتُ مَعَ عَلِيٍّ رضي الله عنه يَوْمَ الْجَمَلِ ، فَلَمَّا رَأَيْتُ عَائِشَةَ وَاقِفَةً دَخَلَنِي مِنَ الشَّكِّ بَعْضُ مَا يَدْخُلُ النَّاسَ ، فَكَشَفَ اللَّهُ عَنِّي ذَلِكَ عندَ صلاة الظُهر ، فَقَاتَلْتُ مَعَ أَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ، فلمَّا فَرَغَ ذَهَبْتُ إلى المدينة.
فَأَتَيْتُ أُمَّ سَلَمَةَ ، فقلت : إني و الله ما جئت أسأل طعاماً و لا شراباً ، و لكني مولى لأبي ذر .
فقالت : مرحباً .
فَقَصَصْتُ عَلَيْهَا قِصَّتِي .
فَقَالَتْ : أين كنتَ حِينَ طَارَتِ الْقُلُوبُ مَطَايِرَهَا ؟

اشترك ب RSS - الجمل