يا علي أنا و أنت من شجرة واحدة

جاء في مستدرك الصحيحين : 2 / 241 ، عن جابر بن عبد الله ، قال : سمعت رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) يقول لعلي ( عليه السَّلام ) : " يا علي الناس من شجر شتى ، و أنا و أنت من شجرة واحدة " .
ثم قرأ رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) : ﴿ ... وَجَنَّاتٌ مِّنْ أَعْنَابٍ وَزَرْعٌ وَنَخِيلٌ صِنْوَانٌ وَغَيْرُ صِنْوَانٍ يُسْقَى بِمَاء وَاحِدٍ ... 1 .
قال الحاكم : هذا حديث صحيح الأسناد .
و قال العلامة الفيروز آبادي : بعد ذكر الحديث المتقدم : و ذكره السيوطي في الدر المنثور في ذيل تفسير قوله تعالى : ﴿ وَفِي الأَرْضِ قِطَعٌ مُّتَجَاوِرَاتٌ وَجَنَّاتٌ مِّنْ أَعْنَابٍ وَزَرْعٌ وَنَخِيلٌ صِنْوَانٌ وَغَيْرُ صِنْوَانٍ ... 1 في أول الرعد ، و قال : اخرجه ابن مردويه 2 .

  • 1. a. b. القران الكريم : سورة الرعد ( 13 ) ، الآية : 4 ، الصفحة : 249 .
  • 2. فضائل الخمسة من الصحاح الستة : 1 / 207 ، للعلامة المُحقق السيد مرتضى الفيروز آبادي ( رحمه الله ) ، طبعة مؤسسة الأعلمي للمطبوعات ، بيروت .

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا