نشر قبل أسبوع واحد
مجموع الأصوات: 3
القراءات: 89

حقول مرتبطة: 

الكلمات الرئيسية: 

خطر الغنى اشد من خطر الفقر

رُوِيَ‏ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه و آله بَعَثَ أَبَا عُبَيْدَةَ بْنَ الْجَرَّاحِ فَجَاءَهُ بِمَالٍ مِنَ الْبَحْرَيْنِ، فَسَمِعَتِ الْأَنْصَارُ بِقُدُومِ أَبِي عُبَيْدَةَ فَوَافَوْا 1 صَلَاةَ الْفَجْرِ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه و آله .
فَلَمَّا صَلَّى صلى الله عليه و آله انْصَرَفُوا فَتَعَرَّضُوا لَهُ، فَتَبَسَّمَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه و آله ثُمَّ قَالَ: "أَظُنُّكُمْ أَنَّكُمْ سَمِعْتُمْ أَنَّ أَبَا عُبَيْدَةَ قَدِمَ بِشَيْ‏ءٍ"؟
قَالُوا: أَجَلْ يَا رَسُولَ اللَّهِ.

قَالَ: "فَأَبْشِرُوا وَ أَمِّلُوا مَا يَسُرُّكُمْ، فَوَ اللَّهِ مَا الْفَقْرُ أَخْشَى عَلَيْكُمْ، وَ لَكِنِّي أَخْشَى عَلَيْكُمْ أَنْ تُبْسَطَ لَكُمُ الدُّنْيَا كَمَا بُسِطَتْ‏ عَلَى مَنْ كَانَ قَبْلَكُمْ فَتَنَافَسُوهَا 2 كَمَا تَنَافَسُوهَا، وَ تُهْلِكَكُمْ كَمَا أَهْلَكَتْهُمْ‏" 3.

  • 1. الموافاة: الإتيان بمفاجاة، أي أنهم أتوا على غير عادتهم.
  • 2. التنافس في الشي‏ء: الرغبة فيه و التسابق للحصول عليه، بل التنازع من أجله.
  • 3. تنبيه الخواطر و نزهة النواظر (مجموعة ورام): 1 / 132 ، لورّام بن أبي فراس، مسعود بن عيسى، المتوفى سنة: 605 هجرية، الطبعة الأولى، قم/ايران سنة 1410 هجرية.

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا