نشر قبل 8 أشهر
مجموع الأصوات: 9
القراءات: 1343

حقول مرتبطة: 

الكلمات الرئيسية: 

كيف تكون مع النبي و آله في الدنيا و الاخرة ؟

عَنْ إِسْمَاعِيلَ بْنِ سَهْلٍ قَالَ: كَتَبْتُ إِلَى أَبِي جَعْفَرٍ 1 عليه السلام: عَلِّمْنِي‏ شَيْئاً إِذَا أَنَا قُلْتُهُ كُنْتُ مَعَكُمْ فِي الدُّنْيَا وَ الْآخِرَةِ ؟

قَالَ: فَكَتَبَ بِخَطٍّ أَعْرِفُهُ: "أَكْثِرْ مِنْ تِلَاوَةِ إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ 2 ، وَ رَطِّبْ شَفَتَيْكَ بِالاسْتِغْفَارِ" 3.

  • 1. أي الإمام محمد بن علي الباقرعليه السَّلام ، خامس أئمة أهل البيت عليهم السلام.
  • 2. أي سورة القدر و رقمها حسب تسلسل السور في المصحف الشريف (97).
  • 3. ثواب الأعمال و عقاب الأعمال: 165 ، للشيخ أبي جعفر محمد بن علي بن حسين بن بابويه القمي المعروف بالشيخ الصدوق، المولود سنة: 305 هجرية بقم، و المتوفى سنة: 381 هجرية، طبعة دار شريف الرضي للنشر، الطبعة الثانية، سنة: 1406 هجرية، قم/إيران.

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا