نشر قبل 3 سنوات
مجموع الأصوات: 6
القراءات: 2715

حقول مرتبطة: 

الكلمات الرئيسية: 

من اخلاق الامام علي

كان أبو هريرة مِن المُعارضين لحكومة الإمام أمير المؤمنين (عليه السلام)، فكان في الأسابيع الأُولى مِن خلافة الإمام يجلس على مَقربة مِن أمير المؤمنين (عليه السلام) و يتكلَّم مع أصحابه بكلمات يشوبها الطعن، و كان يُصرُّ على الكلام بصوت عالٍ جِدَّاً، بحيث يسمع الإمام تلك الكلمات.

و كان أصحاب الإمام يُشاهدون هذا المنظر و يتألَّمون، و في يوم مِن الأيَّام جاء أبو هريرة إلى الإمام يطلب بعض الحوائج، فلبَّى الإمام طلبه و قضى له جميع حوائجه.
لكن أصحاب الإمام أمير المؤمنين لم يرتضوا ذلك، فقال لهم الإمام:
إنِّي لأستحيي أنْ يغلب جَهلُهُ عِلمي، و ذَنْبُهُ عَفْوي و مَسألتُهُ جُودي.
إنَّ عليَّاً (عليه السلام) أعظم مِن أنْ يتأثر منهجه القويم بسوء قول و فعل أمثال أبي هريرة، النابعة عن الجهل و المشوبة بالطعن و السُّخرية 1.

  • 1. نقلنا هذه القصة بتصرف يسير عن: القَصص التربويَّة عند الشيخ محمَّد تقي فلسفي، للطيف الراشدي، دار الكتاب الاسلامي، الطبعة الاولى 2004 م .

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا