اذا كان زواج المتعة زواجا شرعيا فلماذا لم يتزوج النبي و ائمة اهل البيت بزواج المتعة؟

زواج المتعة زواج شرعي صرح به القرآن الكريم حيث قال الله عَزَّ و جَلَّ: ﴿ ... فَمَا اسْتَمْتَعْتُم بِهِ مِنْهُنَّ فَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ فَرِيضَةً ... 1 .
و لا شكَّ في أنَّ صحابة رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) و المسلمون تزوجوا متعة عملاً بهذه الآية سنوات عديدة حتى نهى عن ذلك عمر بن الخطاب باجتهاده الشخصي و عاقب عليها فخاف الناس و تركوها، و رغم إدعاء البعض بأن آية المتعة قد نُسخت، لكن الصحيح أنها لم تُنسخ لا بالقرآن و لا بالسُنة.
فقد أخرج البخاري عن عمران بن حصين، قال: نزلت آية المتعة في كتاب الله ففعلناها مع رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) ولم ينزل قرآن يحرمها ولم ينه عنها حتى مات ( صلى الله عليه و آله ) قال رجل برأيه ما شاء. 2 .

و أخرج الإمام أحمد في مسنده من طريق عمران القصير، عن أبي رجاء، عن عمران الحصين، قال : نزلت آية المتعة في كتاب الله تبارك و تعالى، و عملنا بها مع رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) فلم تنزل آية تنسخها ولم ينه عنها النبي حتى مات ( صلى الله عليه و آله ) 3 .
هل استمتع النبي ( صلى الله عليه و آله ) و الأئمة ( عليهم السلام )؟
لم يذكر التاريخ شيئاً يدل على أن النبي ( صلى الله عليه و آله ) قد تزوج متعة، و كذلك الأمر بالنسبة إلى الأئمة من أهل البيت ( عليهم السلام )، و على أي حال، فإن عدم ثبوت الإستمتاع بحقهم لا يؤثر في مشروعية زواج المتعة بعد وجود آية صريحة في القرآن الكريم بشأن هذا النوع من الزواج، و بعد وجود أحاديث تُثبت مشروعيتها، و أيضاً بعد وجود أدلة تثبت عمل الصحابة بآية المتعة و الأحاديث الواردة بشأنها، و بناءً على هذه الأدلة نجد الصحابة قد تمتعوا في حياة النبي ( صلى الله عليه و آله ) و كذلك بعد مماته حتى منعهم الخليفة عمر بن الخطاب عنها.

  • 1. القران الكريم : سورة النساء ( 4 ) ، الآية : 24 ، الصفحة : 82 .
  • 2. البخاري: الصحيح: 6/27، تفسير قوله تعالى: "فمن تمتع بالعمرة إلى الحج" .
  • 3. مسند أحمد 4: 436.

10 تعليقات

صورة علي البغدادي (علي البغدادي)

الامامة

من مات ولم يعرف امام زمانه مات ميتة الجاهلية سؤالي من هو امام الزمان هل المقصود بهذا الحديث الامام الحجه المعصوم فاذا كان ذلك فالعالم كله يعرف الامام المهدي

صورة سعید

الامام المهدي

اعتقد انه لا شک في ان المقصود من الامام في هذا الحدیث هو الامام المعصوم الذي في عصرنا الحاضر هو الامام المهدي المنتظر سلام الله علیه لکن المقصود من المعرفه لیس معرفة الاسم و الکنیة فحسب بل لابد ان نعرف الامام حق معرفته و انه امام مفترض الطاعة و انه معصوم من ای خطأ و انه من الأئمة الإثنی عشر و .... و من الواضح العالم کله لا یعتقد بهذه الامور

صورة صالح الكرباسي (صالح الكرباسي)

معرفة الامام في كل عصر

السلام عليكم

ليس المقصود من معرفة الامام المعصوم عليه السلام ـ خاصة في زمن الغيبة ـ هو المعرفة الشكلية او الاسمية فقط، او الاقتصار على معرفة بعض خصوصيات الامام، بل المقصود هو مضافاً الى معرفته بالاسم و الخصوصية ـ لكل لا يقع في الخطاء في المصداق ـ معرفتهُ بالامامة ولزوم اتِّباعه و الانقياد له في جميع اوامره و نواهيه، بأن يكون الانسان ملتزماً ببيعته و متحملاً لمسىؤليته تجاه هذه البيعة الاعتقادية و القلبية، و بدون هذه البيعة القلبية و الالتزام العملي بالطاعة تجاه الامام المعصوم يكون الانسان جاهلياً في حياته و ماته، أعاذنا الله من هذه الحالة، و واضح بان هذه المعرفة لا تحصل الا بعد دراسة دقيقة على ضوء الادلة و البراهين اليقينية و التثبت، رزقنا الله معرفة امام زماننا المهدي المنتظر عجل الله فرجه الشريف و جعلنا من انصاره و اعوانه و المستشهدين بين يديه.

صورة على حيدر

الامامة

صراحة اخواني تأتيني هواجس غريبة واشعر ان الامام متواجد في روحي او انا الامام فاعلم ما يكون قبل ان يكون ...فهل يمكن ان يكون الامام نفخ من روجه في روحي ....

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا