الذنوب و المعاصي و الزلات

مواضيع في حقل الذنوب و المعاصي و الزلات

عرض 61 الى 74 من 74
05/01/2007 - 07:37  القراءات: 7115  التعليقات: 0

قَالَ الإمام جعفر بن محمد الصَّادِق ( عليه السَّلام ) : " إِنَّ رَجُلًا جَاءَ إِلَى عِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ ( عليهما السلام ) .
فَقَالَ لَهُ : يَا رُوحَ اللَّهِ إِنِّي زَنَيْتُ فَطَهِّرْنِي .
فَأَمَرَ عِيسَى ( عليه السَّلام ) أَنْ يُنَادَى فِي النَّاسِ لَا يَبْقَى أَحَدٌ إِلَّا خَرَجَ لِتَطْهِيرِ فُلَانٍ .
فَلَمَّا اجْتَمَعَ وَ اجْتَمَعُوا وَ صَارَ الرَّجُلُ فِي الْحُفْرَةِ ، نَادَى الرَّجُلُ : لَا يَحُدَّنِي مَنْ لِلَّهِ فِي جَنْبِهِ حَدٌّ .
فَانْصَرَفَ النَّاسُ كُلُّهُمْ إِلَّا يَحْيَى وَ عِيسَى ( عليهما السلام ) .

07/12/2006 - 09:19  القراءات: 5152  التعليقات: 0

عَنْ عَمَّارِ بْنِ مَرْوَانَ ، عَنِ الصَّادِقِ جَعْفَرِ بْنِ مُحَمَّدٍ ( عليه السَّلام ) ، : " أَنَّ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ ( عليهما السلام ) تَوَجَّهَ فِي بَعْضِ حَوَائِجِهِ وَ مَعَهُ ثَلَاثَةُ نَفَرٍ مِنْ أَصْحَابِهِ ، فَمَرَّ بِلَبِنَاتٍ ثَلَاثٍ مِنْ ذَهَبٍ عَلَى ظَهْرِ الطَّرِيقِ .
فَقَالَ عِيسَى ( عليه السَّلام ) لِأَصْحَابِهِ : إِنَّ هَذَا يَقْتُلُ النَّاسَ ، ثُمَّ مَضَى .
فَقَالَ أَحَدُهُمْ : إِنَّ لِي حَاجَةً ، قَالَ فَانْصَرَفَ .
ثُمَّ قَالَ الْآخَرُ : إِنَّ لِي حَاجَةً ، فَانْصَرَفَ .
ثُمَّ قَالَ الْآخَرُ : لِي حَاجَةٌ ، فَانْصَرَفَ .

27/11/2006 - 17:53  القراءات: 7493  التعليقات: 0

عَنْ حَنَانِ بْنِ سَدِيرٍ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ 1 ( عليه السَّلام ) ، قَالَ : جَاءَ رَجُلٌ إِلَى النَّبِيِّ ( صلى الله عليه و آله ) فَشَكَا إِلَيْهِ أَذًى مِنْ جَارِهِ .
فَقَالَ لَهُ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) : " اصْبِرْ " .
ثُمَّ أَتَاهُ ثَانِيَةً .
فَقَالَ لَهُ النَّبِيُّ ( صلى الله عليه و آله ) : " اصْبِرْ " .
ثُمَّ عَادَ إِلَيْهِ ، فَشَكَاهُ ثَالِثَةً .

16/10/2006 - 22:59  القراءات: 10361  التعليقات: 0

عَنْ الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) أنهُ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) : " بَيْنَمَا مُوسَى ( عليه السَّلام ) جَالِساً إِذْ أَقْبَلَ إِبْلِيسُ وَ عَلَيْهِ بُرْنُسٌ

23/09/2006 - 17:44  القراءات: 10200  التعليقات: 2

عَنْ أَبِي جَمِيلَةَ ، عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ 1 ( عليه السَّلام ) ، قَالَ : " كَانَ فِي بَنِي إِسْرَائِيلَ عَابِدٌ يُقَالُ لَهُ جُرَيْحٌ ، وَ كَانَ يَتَعَبَّدُ فِي صَوْمَعَتِهِ .
فَجَاءَتْهُ أُمُّهُ وَ هُوَ يُصَلِّي فَدَعَتْهُ فَلَمْ يُجِبْهَا ، فَانْصَرَفَتْ .
ثُمَّ أَتَتْهُ وَ دَعَتْهُ فَلَمْ يَلْتَفِتْ إِلَيْهَا ، فَانْصَرَفَتْ .

11/02/2004 - 03:38  القراءات: 14464  التعليقات: 0

عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ 1 مُحَمَّدِ بْنِ عَلِيٍّ ( عليه السَّلام ) قَالَ : " لَمَّا أَصَابَتِ امْرَأَةَ الْعَزِيزِ الْحَاجَةُ قِيلَ لَهَا لَوْ أَتَيْتِ يُوسُفَ بْنَ يَعْقُوبَ .
فَشَاوَرَتْ فِي ذَلِكَ .
فَقِيلَ لَهَا : إِنَّا نَخَافُهُ عَلَيْكِ .
قَالَتْ : كَلَّا إِنِّي لَا أَخَافُ مَنْ يَخَافُ اللَّهَ .
فَلَمَّا دَخَلَتْ عَلَيْهِ فَرَأَتْهُ فِي مُلْكِهِ .

08/05/2003 - 10:41  القراءات: 14642  التعليقات: 0

رُوِيَ عَنْ سَعْدٍ الْإِسْكَافِ عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ 1 ( عليه السَّلام ) أَنهُ قَالَ :
" اسْتَقْبَلَ شَابٌّ مِنَ الْأَنْصَارِ امْرَأَةً بِالْمَدِينَةِ ، وَ كَانَ النِّسَاءُ يَتَقَنَّعْنَ خَلْفَ آذَانِهِنَّ ، فَنَظَرَ إِلَيْهَا وَ هِيَ مُقْبِلَةٌ ، فَلَمَّا جَازَتْ نَظَرَ إِلَيْهَا وَ دَخَلَ فِي زُقَاقٍ قَدْ سَمَّاهُ بِبَنِي فُلَانٍ ، فَجَعَلَ يَنْظُرُ خَلْفَهَا ، وَ اعْتَرَضَ وَجْهَهُ عَظْمٌ فِي الْحَائِطِ أَوْ زُجَاجَةٌ فَشَقَّ وَجْهَهُ .
فَلَمَّا مَضَتِ الْمَرْأَةُ نَظَرَ فَإِذَا الدِّمَاءُ تَسِيلُ عَلَى صَدْرِهِ وَ ثَوْبِهِ ، فَقَالَ : وَ اللَّهِ لآَتِيَنَّ رَسُولَ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) وَ لَأُخْبِرَنَّهُ .
قَالَ : فَأَتَاهُ ، فَلَمَّا رَآهُ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) ، قَالَ لَهُ : " مَا هَذَا ؟ فَأَخْبَرَهُ .

15/12/2002 - 07:34  القراءات: 14728  التعليقات: 0

بَيْنَا أَمِيرُ الْمُؤْمِنِينَ ـ علي بن أبي طالب ـ ( عليه السلام ) فِي مَلَإٍ مِنْ أَصْحَابِهِ إِذْ أَتَاهُ رَجُلٌ .

01/04/2002 - 02:49  القراءات: 15893  التعليقات: 0

أخرج الواقدي من طرقٍ أن عبد الله بن حَنظلة الغسيل قال : و الله ما خرجنا على يزيد 1 حتى خِفْنا أن نُرمي بالحجارة من السماء !
إنه رجل ينكح أمهات الأولاد ، و البنات ، و الأخوات ، و يشرب الخمر ، و يَدَعُ الصلاة !

04/01/2002 - 01:50  القراءات: 16261  التعليقات: 0

رُوِيَ عَنْ الإمام جَعْفَر بن محمد الصادق ( عليه السلام ) أَنهُ قَالَ :
" جَاءَتِ امْرَأَةٌ إِلَى عُمَرَ فَقَالَتْ إِنِّي زَنَيْتُ فَطَهِّرْنِي ، فَأَمَرَ بِهَا أَنْ تُرْجَمَ .
فَأُخْبِرَ بِذَلِكَ أَمِيرُ الْمُؤْمِنِينَ ـ علي بن أبي طالب ـ ( عليه السلام ) .
فَقَالَ : كَيْفَ زَنَيْتِ ؟
فَقَالَتْ : مَرَرْتُ بِالْبَادِيَةِ فَأَصَابَنِي عَطَشٌ شَدِيدٌ فَاسْتَسْقَيْتُ أَعْرَابِيّاً فَأَبَى أَنْ يَسْقِيَنِي إِلَّا أَنْ أُمَكِّنَهُ مِنْ نَفْسِي ، فَلَمَّا أَجْهَدَنِي الْعَطَشُ وَ خِفْتُ عَلَى نَفْسِي سَقَانِي فَأَمْكَنْتُهُ مِنْ نَفْسِي .

13/06/2001 - 02:50  القراءات: 14632  التعليقات: 0

رُوِيَ عَنْ أَيُّوبَ بْنِ أَعْيَنَ ، عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ 1 ( عليه السَّلام ) ، قَالَ :

10/04/2001 - 12:50  القراءات: 15873  التعليقات: 0

رَوى مُحَمَّدُ بْن عَمْرِو بْن سَعِيد : أَنَّ امْرَأَةً أَتَتْ عُمَرَ فَقَالَتْ : يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ إِنِّي فَجَرْتُ فَأَقِمْ فِيَّ حَدَّ اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ .
فَأَمَرَ بِرَجْمِهَا ، وَ كَانَ عَلِيٌّ أَمِيرُ الْمُؤْمِنِينَ ( عليه السَّلام ) حَاضِراً .
فَقَالَ ـ عليٌّ ـ : " سَلْهَا كَيْفَ فَجَرْتِ " ؟
فَسَأَلَهَا ؟

03/02/2001 - 10:45  القراءات: 16306  التعليقات: 0

إِنَّ امْرَأَةً أَتَتْ أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ ـ علي بن أبي طالب ـ ( عليه السَّلام ) .
فَقَالَتْ : يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ إِنِّي زَنَيْتُ فَطَهِّرْنِي طَهَّرَكَ اللَّهُ ، فَإِنَّ عَذَابَ الدُّنْيَا أَيْسَرُ مِنْ عَذَابِ الْآخِرَةِ الَّذِي لَا يَنْقَطِعُ .
فَقَالَ : " مِمَّ أُطَهِّرُكِ " ؟
قَالَتْ : مِنَ الزِّنَا .
فَقَالَ لَهَا : " فَذَاتُ بَعْلٍ أَنْتِ ، أَمْ غَيْرُ ذَاتِ بَعْلٍ " ؟
فَقَالَتْ : ذَاتُ بَعْلٍ .
فَقَالَ لَهَا : " فَحَاضِراً كَانَ بَعْلُكِ ، أَمْ غَائِباً " ؟
قَالَتْ : حَاضِراً .

13/07/1999 - 02:51  القراءات: 23658  التعليقات: 0

رُوي عن الإمام علي بن الحسين زين العابدين ( عليه السَّلام ) أنه قال :

"إِذَا جَمَعَ اللَّهُ الْأَوَّلِينَ وَ الْآخِرِينَ يُنَادِي مُنَادٍ أَيْنَ الصَّابِرُونَ لِيَدْخُلُوا الْجَنَّةَ بِغَيْرِ حِسَابٍ!

قَالَ: فَيَقُومُ عُنُقٌ مِنَ النَّاسِ فَتَتَلَقَّاهُمُ الْمَلَائِكَةُ.

فَيَقُولُونَ: إِلَى أَيْنَ يَا بَنِي آدَمَ؟

فَيَقُولُونَ: إِلَى الْجَنَّةِ.

فَيَقُولُونَ: وَ قَبْلَ‏ الْحِسَابِ!

فَقَالُوا: نَعَمْ.

قَالُوا: وَ مَنْ أَنْتُمْ؟!

قَالُوا: الصَّابِرُونَ.

الصفحات