الكويت

29/09/2005 - 05:24  القراءات: 8967  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
بالنسبة الى الصلوات الصحيح هو : اللهم صلِّ و ليس " صلي " ، و يمكن ذكر الصلوات بالصورتين المذكورتين ، أي اللهم صل على محمد و آل محمد ، أو اللهم صل على محمد و على آل محمد .
و أما بالنسبة الى إن شاء الله فالصحيح هو فصل إن عن شاء لأنهما كلمتان لا كلمة واحدة ، و يختلف المعنى بكتابتها متصلة .

29/09/2005 - 05:18  القراءات: 6228  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد : إن من يحاول تزكية يزيد بن معاوية لعنة الله عليه و تبرئته من قتل الحسين بن علي ( عليه السلام ) إنما هو كمن يريد تزكية إبليس من الكفر ، و هو إنما يريد التستر على أعمال فاسق فاجر كافر شهد بكفره و فسقه المحدثون و الحفاظ و المفسرون و المؤرخون من ع

26/09/2005 - 15:45  القراءات: 9720  التعليقات: 1

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
هناك أحاديث كثيرة رُوِيَت في ثواب الصبر و تحثُّ على تحمُّل ما يُصيب الإنسان المؤمن من أنواع البلاء كالأمراض و غيرها .
و مِن الواضح أن الصَّبْرُ ضِدُّ الْجَزَع ، و لو جزع الإنسان و اشتكى مما هو فيه من المشاكل و الآلام لم يكن بالطبع صابراً ، و بجزعه هذا سيُفوِّتُ على نفسه أجر الصابر و ثواب الصبر .

23/09/2005 - 16:00  القراءات: 3525  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
الملاك هو إجتماع الشروط في المراد تقليده بحسب رأي الخبير الموثوق ، فلو كان الوالد منهم جاز الأخذ بلامه ، و إلا فلا .
هذا و قد سبق و أن أجبنا على هذا السؤال بالتفصيل ، فيمكنك لمزيد المعلومات الإطلاع على ما أجبنا عليه من خلال الوصلات التالية :
http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=499
http://www.islam4u.com/almojib_show.php?rid=502

18/09/2005 - 19:55  القراءات: 3965  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
السبب في كثرة إختيار اللون الأخضر في المجالس التي يعقدها الشيعة في مختلف المناسبات الاسلامية يعود إلى أمور عدةَّ نُشير الى أهمها :
1 _ اللون الأخضر هو اللون المُميز في الجنة ، و منه تكون ثياب أهل الجنة و ملابسهم ، و قد أشار القرآن الكريم الى هذا الأمر في عدد من الآيات القرآنية :

18/09/2005 - 13:31  القراءات: 6611  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
الغيبة من الذنوب الكبيرة التي ينبغي للمسلم أن يُبادر الى التوبة من هذا الذنب العظيم .
قال الله عز و جل : {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِّنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلَا تَجَسَّسُوا وَلَا يَغْتَب بَّعْضُكُم بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَن يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَّحِيمٌ } ، ( الحجرات : 12 ) .
تعريف الغيبة :

18/09/2005 - 12:51  القراءات: 3064  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
لا شك و أن الله عز و جل قادر على كل شيء ، سبحانه و تعالى عن العجز و النقص ، و هو الذي لا تنقص خزائنه .
قال الله عزَّ و جل : { لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يُحْيِي وَيُمِيتُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ * هُوَ الْأَوَّلُ وَالْآخِرُ وَالظَّاهِرُ وَالْبَاطِنُ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ } ، ( سورة الحديد : 2 و 3 ) .
و قال جل جلاله : { ... وَلِلَّهِ خَزَائِنُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ... } ، ( سورة المنافقون : 7 ) .

18/09/2005 - 11:11  القراءات: 5075  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
لا يجب عليك إلا قضاء ما أنت واثق و متيقن أنك لم تصليها من الصلوات الفائتة .

14/09/2005 - 19:04  القراءات: 11729  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
إذا كان ما تدفعينه للعامل من الصدقة المستحبة فعملك صحيح بل مستحب ، و لك الأجر و الثواب ، و لوالدك أو من تتصدقين عنه الثواب و الأجر .
و من باب التوضيح نقول : الصدقة على نوعين ، صدقة واجبة ، و أخرى مستحبة .
أما الصدقة الواجبة فهي زكاة الأموال التي تجب في الذهب و الفضة و الأنعام و الغلات ، و زكاة الأبدان ، و هي زكاة الفطرة ، و يجب صرفها في مواردها المقررة في الفقه الاسلامي .

12/09/2005 - 16:53  القراءات: 14566  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
النَمِيْمَة : مِن نَمّ نَمَّا ، هي نقل الحديث على وجه السعاية و الإفساد لإيقاع الفتنة بين شخصين أو أكثر ، وَ ضِدُّ النَّمِيمَة هو صَوْنُ الْحَدِيثِ .
قال الله عَزَّ و جَلَّ : { وَلَا تُطِعْ كُلَّ حَلَّافٍ مَّهِينٍ * هَمَّازٍ مَّشَّاء بِنَمِيمٍ * مَنَّاعٍ لِّلْخَيْرِ مُعْتَدٍ أَثِيمٍ } ، ( سورة القلم ( 68 ) ، الآيات : 10 _ 12 ) .
وَ رُوِيَ عن الإمام جعفر بن محمد الصادق أنهُ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه وآله ) : " أَ لَا أُنَبِّئُكُمْ بِشِرَارِكُمْ ؟
قَالُوا : بَلَى يَا رَسُولَ اللَّهِ .

11/09/2005 - 15:06  القراءات: 3368  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
المشهور لدى الفقهاء هو أنه لا يجوز للفتاة و المرأة تحسين صوتها و ترقيقه إذا أرادت التحدث لغير الزوج و المحارم من الرجال أو القراءة بمسمع منهم بحيث يكون مُهيجا للسامع ، و لا فرق في ذلك بين قراءة القرآن و غيره .
و لا يجوز للرجال أيضاً الإستماع لصوتها بتلذذ شهوي ، سواءً كان مُحَسَّناً و مُرققاً أم لم يكن كذلك .
أما كلامها العادي الخالي عن الترقيق و التحسين و الإفتتان فلا بأس به .
هذا و لا ينبغي للفتاة و المرأة المؤمنة القراءة بمحضر الرجال و التحدث معهم كثيراً من دون ضرورة ، بل ينبغي لها الإقتصار على ما ترتفع به حاجتها .

09/09/2005 - 16:55  القراءات: 4356  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
لا يجوز للفتاة و المرأة إظهار القدم أمام غير الزوج و المحارم من الرجال ، و يجب عليه ستر ذلك .
لمزيد من التفصيل يمكنك مراجعة إجابتنا السابقة من خلال الوصلة التالية :
http://www.islam4u.com/daily_question_show.php?fq_id=623

09/09/2005 - 16:51  القراءات: 12657  التعليقات: 4

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
لا خصوصية للعباءة إذا حصل الحجاب الشرعي بغير العباءة و الجلباب ضمن الحدود و الضوابط الشرعية ، و لمعرفة الحجاب الشرعي الكامل و حدوده يمكنك الإطلاع على إجابتنا السابقة من خلال الوصلة التالية :

http://www.islam4u.com/daily_question_show.php?fq_id=623

08/09/2005 - 20:59  القراءات: 5908  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
يختلف الحكم الشرعي بإختلاف البراماج التي تُشاهد على شاشة التلفاز ، حيث أن التلفاز جهاز يُبثُّ من خلاله الحلال و الحرام ، فمشاهدة حلاله حلالٌ و مشاهدة حرامه حرام .

07/09/2005 - 19:30  القراءات: 5770  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
الآية القرآنية المباركة هي : { وَإِذْ قُلْنَا لَكَ إِنَّ رَبَّكَ أَحَاطَ بِالنَّاسِ وَمَا جَعَلْنَا الرُّؤيَا الَّتِي أَرَيْنَاكَ إِلاَّ فِتْنَةً لِّلنَّاسِ وَالشَّجَرَةَ الْمَلْعُونَةَ فِي القُرْآنِ وَنُخَوِّفُهُمْ فَمَا يَزِيدُهُمْ إِلاَّ طُغْيَانًا كَبِيرًا } ، ( الإسراء/60 ) .

07/09/2005 - 06:59  القراءات: 2730  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
حفُّ الحاجبين جائز و ليس حراماً .

07/09/2005 - 06:53  القراءات: 4472  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
لكي يقضي الانسان ما عليه من الصيام و يحصل على ثواب الأيام المستحبة أيضاً يمكنه أن يجعل صيام القضاء في تلك الأيام ، فيقضي ما بذمته و يحصل على الثواب المخصوص بتلك الأيام أيضاً ، لكن عليه أن ينوي القضاء لا الصوم المستحب ، و لو نوى الصوم المستحب لم يُحسب صومه من القضاء بل يُحسب من الصوم المستحب .
فمن فاته صيام أيام من شهر رمضان من العام الماضي _ مثلاً _ يمكنه أن يقضيها الآن في شهر شعبان ، و به يجمع بين القضاء و الصوم المستحب دون أن يضُرَّ ذلك بصوم القضاء .

06/09/2005 - 07:56  القراءات: 2760  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
الذهاب الى السوق ليس حراماً بنفسه حتى لو كان بهدف التسلية و الاستمتاع و الترفيه عن النفس ، لكن بشرط أن لا يتضمن حراماً آخر ، كالنظر المُحرم و ما إلى ذلك .

30/08/2005 - 08:45  القراءات: 9950  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و بعد :
العمليات التجميلة ليست محرمة ما لم تتضمن أموراً محرمة كإنكشاف أمام الرجل غير المحرم ، أو اللمس المُحرَّم ، و لو أجريت العملية من قبل طبيبة متخصصة _ في ما عدا العورة _ كانت العملية جائزة بالنسبة الى النساء ، و بالنسبة الى الرجال فيمكنهم أيضاً الخضوع للعمليات التجميلية التي يجريها عليهم الطبيب في ما عدا العورة .

الصفحات

اشترك ب RSS - الكويت