المذاهب الاسلامية

مواضيع في حقل المذاهب الاسلامية

عرض 1 الى 20 من 128
25/11/2022 - 10:14  القراءات: 24  التعليقات: 0

ليس هناك خلافات عقائدية في أصول العقائد، أي في ما يتعلق بالنظرة إلى الإنسان والكون والحياة والخالق والآخرة... وأما التفريعات العقائدية فالاختلاف فيها حاصل ولكنه غير أساسي، ولا يجوز أن يكفر أحد الآخر على أساسها.

22/11/2022 - 13:56  القراءات: 83  التعليقات: 0

ليس الهدف من دراستنا هذه هو رصد حركة التشيع جغرافيا وعدديا. بل الهدف من هذه الدراسة هو إلقاء الضوء على جانب مجهول من تاريخ مصر لا زال يلقى بظلاله على الواقع..

الهدف هو الإجابة على سؤال يدور في الأذهان: هل التشيع ظاهرة طارئة على المجتمع المصري...؟ أم لها جذورها العميقة فيه...؟

وأخيرا ليس هذا الكتاب سوى محاولة للتعرف على حقيقة هامة وهي أن التشيع في مصر هو الأصل. والتسنن وافد..

22/11/2022 - 10:45  القراءات: 93  التعليقات: 0

الأمّة الإسلاميّة، [أي] أكثر من مليار ونصف من الأنفس البشريّة، مع ما لدينا من تاريخ علميّ عظيم ومشعشع – نعم بالطّبع، لقد سقطنا من الناحية العلميّة خلال القرون الأخيرة القليلة، لكن قبل ذلك، كانت ذروة قمم العلم ملكاً لنا نحن المسلمين؛ هذا ميراثنا وهو بحوزتنا – ومع امتلاك الثروات الطبيعيّة والإنسانيّة، وامتلاك الدوافع الجديدة من أجل التجدّد، أين هي مكانة هذا العالم الإسلاميّ وهذه الأمّة؟

21/11/2022 - 12:13  القراءات: 117  التعليقات: 0

هزني من الأعماق غبطة وفرحا، السنة الحسنة التي سنها اليمانيون تحت قيادة "انصار الله"، فهم باتوا اليوم الشعب الوحيد الذي يحتفل بذكرى إسلامه، بإيمانَهم المتصل سندا للنبي الكريم "ص"، حيث تعلّموا على يد المقرَّبين كالإمام علي، ومعاذ بن جبل، وبكل مذاهبهم زيدية وشافعية واسماعيلية يتشرفون بالتمسك بالثقلين كتاب الله وعترة رسوله "ص" وقد صدق عليه السلام: "الايمان يمان"

18/11/2022 - 11:03  القراءات: 101  التعليقات: 0

علماء أهل السنة في القديم والحديث _إلا من شذ_ متفقون على أن الشيعة الإمامية مسلمون مؤمنون لا يجوز الحكم بكفرهم: فالبخاري ومسلم رويا في صحيحيهما عن شيعة كالقاضي الجعفري الرواجني وغيره.

29/10/2022 - 12:24  القراءات: 172  التعليقات: 0

الخطاب القرآني تجاوز الوحدة الإسلامية إلى التشوف إلى وحدة عالمية، كما في قوله تعالى: ﴿ قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَىٰ كَلِمَةٍ سَوَاءٍ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ أَلَّا نَعْبُدَ إِلَّا اللَّهَ وَلَا نُشْرِكَ بِهِ شَيْئًا وَلَا يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضًا أَرْبَابًا مِنْ دُونِ اللَّهِ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُولُوا اشْهَدُوا بِأَنَّا مُسْلِمُونَ ﴾ 1

15/10/2022 - 14:04  القراءات: 264  التعليقات: 0

أسبوع الوحدة الإسلامية، أحد ابتكارات الزعيم العالمي الكبير، روح الله الخميني - رحمه الله - منطلقا من تاريخي الولادة المشهورين عند أهل السنة والشيعة، وهما 12 و17 ربيع الأول، فأعلن بينهما أسبوع الوحدة الإسلامية، وفي إيران هذه الأيام تستعد مساجد أبناء المذهبين، والمؤسسات العلمية، والمدارس، لإقامة الاحتفالات المشتركة، والمؤتمرات العلمية حول المناسبة.

12/10/2022 - 10:24  القراءات: 230  التعليقات: 0

لا شك أن جميع الطوائف والمذاهب الإسلامية تعظم رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، ولكن يختلف مستوى التعظيم، فالمسلمون عموماً يرونه أفضل وأعظم وأكرم خلق الله، وهذه العظمة لا يجوز قصر أثرها على شخص النبي صلى الله عليه وآله وسلم، بل إن آثارها تتعدى إلى جميع الأمة، بل جميع الخلائق والعوالم، خلافاً للنظرة الوهابية الشاذة التي ترى محمداً صلى الله عليه وآله وسلم مجرد ساعي بريد أوصل الرسالة إلى الناس، وانتهى دوره بوفاته.

12/10/2022 - 00:03  القراءات: 241  التعليقات: 0

بعد نصف قرن على تأسيس دار التقريب بين المذاهب الإسلامية في القاهرة (١٣٦٨ هـ / ١٩٤٧م)، ما زالت الضرورات تقتضي إحياء رسالة التقريب في الأمة، وتتأكد هذه الضرورات مع دخول العالم القرن الحادي والعشرين.

11/10/2022 - 11:31  القراءات: 287  التعليقات: 0

هناك مجموعة من العلماء الغيورين على مصلحة الأمة الاجتماعية طرحوا شعار الوحدة انطلاقًا من الآية المباركة، سواء كانوا من علماء الإمامية أو من علماء المذاهب الإسلامية أخرى، كالإمام شرف الدين، والإمام كاشف الغطاء، والإمام الخميني، وغيرهم من علماء المسلمين، كالإمام أحمد شلتوت شيخ الأزهر في زمانه، والإمام الشيخ سليم البشري، والإمام الشيخ محمد المدني من العلماء الغيورين على مصلحة الأمّة الإسلامية.

14/01/2022 - 15:23  القراءات: 1341  التعليقات: 0

بالرجوع إلى أهم مصادر اللغة العربية يتبيّن أنّ معنى الولاية هو "السلطنة" على الشيء والقدرة على التصرّف فيه، وهذا يعني أنّ الولي على الشيء له الحق في أن يتعامل معه بالطريقة التي تحقّق الغرض الذي من أجله جُعِلَت له الولاية.
إلا أنّ هذه الولاية وفق المنهج الإسلامي مشروطة برعاية جوانب القصور والعجز عند المولَّى عليهم، سواء أكان المولَّى عليه فرداً أو أمة، وهذا ما يمكن أن نستفيده من الموارد العديدة التي ثبتت فيها الولاية في الفقه الإسلامي.

09/01/2022 - 18:41  القراءات: 1239  التعليقات: 0

يذكر الشيخ محمد الطاهر بن عاشور في كتابه (أصول النظام الاجتماعي في الإسلام) كيف أن علماء المسلمين في أواخر القرن الهجري الماضي، قد حددوا مجال التسامح بما يخص المخالفين للمسلمين من جهة الدين. واستحسن الشيخ أبن عاشور هذا التحديد ووافقهم عليه. وفي هذا النطاق جاءت المناظرة الشهيرة بين الشيخ محمد عبده وفرح أنطون، في بداية القرن العشرين، التي تطرقت إلى موضوع التسامح وعلاقته بالعلم والفلسفة بين المسيحية والإسلام.

23/10/2021 - 00:58  القراءات: 1606  التعليقات: 0

رأينا أنّ جماعةً من كبار العلماء والمجتهدين في المذاهب الدينيّة المختلفة، قدّموا رؤية دينيّة أصّلوا من خلالها لمبدأ العلاقات الطيّبة بين المسلمين، لكن لماذا لم يقتنع الآخرون من العلماء والباحثين من أهل المذاهب بهذه الأدلّة؟ ما الذي حصل أنّ الفريق الآخر لم يقتنع بهذه الأدلّة، وهي أدلّة قوية؟

22/10/2021 - 08:47  القراءات: 1726  التعليقات: 0

نحن نعيش فكرة التقريب منذ مئة وخمسين سنة تقريباً، منذ السيد جمال الدين، إلى الشيخ محمّد عبده، مروراً بأجيالٍ من العلماء الذين نادوا بالتقريب وصولاً إلى اللحظة الحاضرة، وفكرة التقريب من منطلقٍ سياسي مرحلي زمني كانت حاضرة دوماً، ودعا إليها كثيرون ونظّروا لها بل حاولوا تطبيقها.

21/10/2021 - 18:35  القراءات: 1739  التعليقات: 0

ربما يكون العنوان الذي تمّ اختياره هنا موهماً للوهلة الأولى؛ إذ يبدو وكأنّه يضعنا أمام خيارين، وأنّ علينا أن نختار واحداً منهما، في عمليّة تأطير فكري: إمّا أن نقول بأنّ التقريب أو الوحدة أو التعايش بين أبناء المذاهب يجب أن يكون سياسيّاً فقط أو يجب أن يكون دينيّاً فقط، لكن ليس هذا هو المقصود بالعنوان، بل يمكن أن تكون الوحدة سياسيّةً وفي الوقت نفسه دينيّة.

20/10/2021 - 13:00  القراءات: 1895  التعليقات: 0

من اخطر ما ابتليت به البشرية الصراعات بين بني آدم، علماً ان الله سبحانه وتعالى قد انذر بني آدم بانهم عندما يهبطون الى الارض سوف يكون بعضهم لبعض عدوا، وقد حدث اول مظهر من مظاهر الصراع عندما قتل قابيل أخاه هابيل. ومنذ ذلك الحين استمرت المعارك الدامية حيناً، والباردة أحياناً أخرى.

20/10/2021 - 00:03  القراءات: 1564  التعليقات: 0

مع اقتراب ذكرى المولد النبوي الشريف يكثر الحديث عن الوحدة الإسلامية وأهميّتها وضرورتها للمسلمين في هذا الظرف العصيب الذي تمرّ فيه الأمّة، ويتبارى الكثيرون في الدعوة إلى إقامة الإحتفالات الخطابية والمنبرية للتعبير عن هذا الأمر المهم الذي يتّفق الجميع عن المزايا الإيجابية المترتّبة عليه.
إلاّ أنّه ممّا يؤسف له حقاً، أنّ هذه الدعوة تكاد تصل إلى حالةٍ من الحالات الطقسية التي يقتصر النشاط فيها على كونها مجرّد ذكرى نحتفل باسمها ونجتمع عليها من هذا المنظار...

19/10/2021 - 13:07  القراءات: 1924  التعليقات: 0

يفخر الإمام علي  بأنه الأحرص على جماعة الأمة والفتها، كما ورد في كتاب له ذكره الشريف الرضي في نهج البلاغة يقول فيه: "وَلَيْسَ رَجُلٌ فَاعْلَمْ أَحْرَصَ عَلَى جَمَاعَةِ أُمَّةِ مُحَمَّدٍ  وَأُلْفَتِهَا مِنِّي، أَبْتَغِي بِذَلِكَ حُسْنَ الثَّوَابِ، وَكَرَمَ الْمَآبِ. وَسَأَفِي بِالَّذِي وَأَيْتُ عَلَى نَفْسِي".

وسيرة علي تصدق قوله وتثبت دعواه، فقد غضّ طرفه عن حقه في الخلافة والقيادة بعد رسول الله.

10/10/2021 - 12:32  القراءات: 2287  التعليقات: 0

للوهابية و السلفية موقف تجاه الاحتفال بالمولد النبوي الشريف و يقولون أن علماء السنة لا يحفظون السنة والحديث ويحتفلون بالمولد ؟!
هل يعلم هؤلاء أسماء (( الحفاظ )) المحتفلين به ؟!

23/06/2021 - 12:37  القراءات: 2706  التعليقات: 0

كما عانى الإمام الرضا  -كآبائه- من حركة الغلو، فقد عانى كذلك من الحركة الواقفية ـ التي عصفت بالشيعة الموسوية ـ الذين قالوا بحياة الإمام موسى بن جعفر ، وعدم وفاته، وزعموا أنه : هو المهدي المنتظر. وقالوا: إن الإمامة توقفت عند الإمام موسى الكاظم ، وإن الرضا ، ومن قام بعده ليسوا بأئمة، ولكنهم خلفاؤه واحداً بعد واحد، إلى حين خروجه، وذلك لغموض وفاة الإمام الكاظم  عند هؤلاء.

الصفحات