نشر قبل 12 سنة
مجموع الأصوات: 7
القراءات: 7489

حقول مرتبطة: 

الكلمات الرئيسية: 

ما حكم الاداء التمثيلي لبعض ادوار المعصومين؟

تمثيل الشخصيات و الرموز الدينية أمثال الأنبياء و الأئمة المعصومين ( عليهم السلام ) في العروض المسرحية أو السينمائية أو الأفلام و المسلسلات أمر بالغ الحساسية و الأهمية و الخطورة سلباً و إيجاباً .
أما الجانب الايجابي فواضح ، حيث أن التمثيل إذا جرى وفق معايير الشريعة الاسلامية و روعيت فيه كافة الجوانب و كان بحيث لا يمس الشخصية التي يراد تمثيلها بأي وجه من الوجوه بسوء ، و لا يُعطي أي إنطباع خاطيء أو سيء عن تلك الشخصية المراد تمثيلها ، فهو حُلُم كل مسلم مخلص ، و هو أمر مشروع و نبيل يصبو إليه جميع المخلصين الذين يحملون همَّ ارشاد الناس و هدايتهم من خلال عرض السيرة المباركة لهؤلاء المعصومين ( عليهم السلام ) .
لكنه من الواضح أيضاً أن الوصول الى هذا الهدف النبيل يتطلب الكثير من الجهود المخلصة و المتابعات المضنية لتحقيقه ، و إن تحقق فسوف يسد الفراغ الكبير الموجود في ميدان الفن في عصرنا الحاضر ، و ذلك لأن أهمية المسرحيات و الافلام و المسلسلات و تأثيراتها الكثيرة غير قابلة للإنكار و التغاضي ، فهي خير وسيلة لبيان سيرة أولياء الله المعصومين ( عليهم السلام ) و عرض تاريخ حياتهم و ما يشتمل عليه من الدروس و العبر ، و هي منبر مؤثر لدعوة الناس الى إنتهاج نهج أولياء الله الكرام الذين هم قدوتنا و يجب علينا إتباعهم في كل الأمور صغيرها و كبيرها و في أفكارهم و تعاليمهم النيرة و مواقفهم الكريمة ، و إن من أعظم القربات الى الله عز و جل نشر فضائلهم و مناقبهم و تعاليمهم و مواعظهم على نطاق واسع و بأسلوب عصري متميِّز ، و كل هذا يمكن الوصول اليه من خلال التمثيل الهادف و الواعي و المتخصص و الأمين .
و أما الجانب السلبي لتمثيل هذه الشخصيات الدينية فواضح هو الآخر ، حيث أن التمثيل إذا تمَّ على أيد غير واعية أو غير متخصصة أو غير أمينة فما سيتركه هذا العمل هو الانطباع الخاطيء أو السيء الذي قد يصل الى حد تشويه الحقائق و قلبها ، و هو أمر خطير للغاية .
و عموماً فالحكم الشرعي هو الجواز لكن بشروط ، و هي :
1 _ خلو هذه التمثيلات من الاساءة أو التشويه للشخصيات المراد تمثيلها ، و أن لا يكون فيها مساس لقدسيتهم ، و أن لا تحط هذه العروض التمثيلية من مقام هؤلاء الأولياء و منزلتهم الرفيعة .
2 _ أن لا تكون في هذه العروض ما ينافي مقامهم الرفيع من أي جانب ، شكلاً و قالباً ، أو طوراً و أسلوباً .
3 _ أن تكون هذه التمثيلات انعكاساً واقعياً أو قريبا من الواقع لسيرة هؤلاء الأولياء و تاريخ حياتهم الصحيح و الممحص من قبل العلماء المتخصصين و المخلصين .
4 _ أن يتم إختيار أشخاص مؤمنين يتمتعون بسمعة طيبة تتناسب مع الشخصية التي يراد منهم تقمصها في التمثيلات .
5 _ التنسيق مع المراجع الدينية و الجهات المختصة بمثل هذه الأمور قبل عرض أمثال هذه المنتجات الفنية و أخذ الإذن بشأنها قبل عرضها تفادياً لبروز أية أخطاء لا يمكن تفاديها بعد العرض .

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
للاطمئنان بانك تستخدم هذه الصفحة بنفسك و ليس اليا