الشريعة الاسلامية

16/01/2020 - 17:00  القراءات: 94  التعليقات: 0

سؤال: من هو الناصبي؟

جواب: الناصبي: هو من تجاهر بالعداوة لأهل البيت عليهم السلام، بحربهم أو قتلهم أو ضربهم أو سبّهم أو إهانتهم أو تنقيصهم أو جحد مآثرهم المعلوم ثبوتها لهم، أو نحو ذلك.

سؤال: ما الدليل من القرآن والسنة على كفر الناصبي؟

13/01/2020 - 17:00  القراءات: 165  التعليقات: 0

وقال الإمام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب «عليه السلام»: (ألا وإنّ الظلم ثلاثة: فظلم لا يغفر، وظلم لا يترك، وظلم مغفور لا يطلب، فأما الظلم الذي لا يغفر فالشرك بالله، قال الله سبحانه: ﴿ إِنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ ... 1، وأما الظلم الذي يغفر فظلم العبد نفسه عند بعض الهنات، وأما الظلم الذي لا يترك فظلم العباد بعضهم بعضاً، القصاص هناك شديد، ليس هو جرحاً بالمدى ولا ضرباً بالسياط، ولكنه ما يستصغر ذلك معه).

07/01/2020 - 17:00  القراءات: 137  التعليقات: 0

هل يتفق معي الكثيرون مثلا على أن خطر (النت) ومحاذيره على أولادنا أكثر من تحولهم عن عقيدتهم إلى شيء آخر؟ وهل يتفقون معي في أن عصابات الإجرام والمخدرات المتواجدة في كل أحياء بلادنا بنسب مختلفة ترعبنا جميعا وفي كل لحظة أكثر من أي خطر آخر على أولادنا.

26/12/2019 - 17:00  القراءات: 279  التعليقات: 0

قال الإمام الباقر «عليه السلام»: (إنّ الله عزّ وجل جعل للشر أقفالاً وجعل مفاتيح تلك الأقفال الشراب، والكذب شر من الشراب)1.

  • الامام امير المؤمنين علي بن أبي طالب (عليه السلام)
02/12/2019 - 11:00  القراءات: 303  التعليقات: 0

قال أمير المؤمنين علي عليه السلام: "الشَّرِيعَةُ 1 صَلَاحُ الْبَرِيَّةِ"

16/11/2019 - 17:00  القراءات: 332  التعليقات: 0

فالذنوب إذا ما مارسها الإنسان بشكل واسع وكبير فإنّها قد تصل به إلى مرحلة الغفلة الشديدة جدّاً والتي إذا وصل إليها الإنسان فإن نفسه لا تحدثه أبداً وبتاتاً بالرجوع إلى خط الاستقامة وإنما يعيش الغفلة إلى آخر رمق في حياته .. بل قد تصل به الذنوب إلى مرحلة الكفر - والعياذ بالله -

01/11/2019 - 17:00  القراءات: 368  التعليقات: 0

إنّ إنفاق القليل من المال في سبيل الله عزّ وجل من إنسان معسر فقير هو بحاجة إلى المال يكون أعظم أجراً عنده سبحانه من إنفاق غني شيئاً من ماله مما هو ليس بحاجة إليه.

29/08/2019 - 12:47  القراءات: 623  التعليقات: 0

طبقاً لما سبق ذكره فإنّ «دار الإسلام» هي عبارة عن الأرض أو الأراضي التي تعيش عليها الأمّة الإسلاميّة، ويمكن لغير المسلمين كذلك ـ وفق شروط خاصّة ـ العيش فيها بشكل آمن وسلميّ تحت ظلّ الحكومة الإسلاميّة، وإنّ حدود هذا البلد ـ سواءً الطبيعيّة منها أو المصطنعة ـ تسمّى ب‍ «حدود دار الإسلام».

24/08/2019 - 17:00  القراءات: 537  التعليقات: 0

حيث ورد عن الإمام الصادق"عليه السلام" أن المراد من "قول الزور" الغناء، ثم قال "عليه السلام": (إن المؤمن عن جميع ذلك لفي شغل، ما له والملاهي؟ فإن الملاهي تورث النفاق).

23/08/2019 - 06:00  القراءات: 576  التعليقات: 0

وإذ قد عرفنا موضع كلّ مِن الرجل والمرأة في الحياة العائليّة وِفق ما رَسَمها الإسلام، نعرف مَبلغ الخسارة التي تتحمّلُها على أَثر فِقدان عضوها من ذكرٍ أو أُنثى، إنّها إذا افتقدت أنثى فقد خَسِرتْ كافِلةَ العائلة ومربِّيتَها التي تفيض عليها بالعطف والحَنان وفي رِفقٍ ومُداراةٍ، أمّا إذا افتقدت ذكراً فقد خَسِرت حاميها وكافلَ مؤونتِها، وخَسِرت أضعافَ ما خَسِرت عند فِقدان أُنثى.

05/08/2019 - 17:00  القراءات: 1055  التعليقات: 0

اتفق علماء الشيعة الإمامية قديماً وحديثاً على حلية زواج المتعة، ولا يوجد فيهم مخالف واحد، وقد دل على مشروعيته الكتاب والسنة.

03/08/2019 - 17:00  القراءات: 474  التعليقات: 0

مسألة36: يجب على المستطيع الإتيان بحجة الإسلام أولاً، فلا يجوز له أن يحج نيابة عن غيره ولا استحباباً عن نفسه قبل الإتيان بها، فإن فعل ذلك كان حجّه باطلاً.

14/07/2019 - 22:00  القراءات: 906  التعليقات: 0

لا يجوز نشر و كذلك اعادة نشر النصوص و الصور و الفيديوهات و غيرها إلا بعد التأكد من سلامتها و صحتها و خلوها من التأثيرات السيئة على الفرد المرسل اليه، بل على غيره من الأفراد و الجماعات و لو بالواسطة.

و من الأخطاء الشائعة و الفاحشة حتى لدى الكثير من المؤمنين و المؤمنات هو ارسال و إعادة ارسال و تداول النصوص و البوسترات و الصور و الافلام القصيرة دون تورع، الأمر الذي قد يوقعهم في آثام كثيرة و هم قد لا يعلمون أو يكونوا في غفلة عنها، و ذلك لأمور:

05/06/2019 - 17:00  القراءات: 666  التعليقات: 0

إلى هنا نفهم أن هذه الزكاة هي واجبة على الغني، والغني "شرعاً" هو من كان عنده احتياجاته المعيشية السنوية دفعة واحدة أو بالتدريج كمن يقبض راتباً شهرياً مثلاً ويكفيه ولا يحتاج لمساعدة من غيره، وهذا هو الحد الأدنى للغني شرعاً، فما دون ذلك فهو "الفقير" شرعاً، والمسكين وهو الأشد سوءاً وفقراً من الفقير، وما فوق ذلك فهو الغني الواجب عليه دفع الزكاة "زكاة الفطرة".

07/05/2019 - 17:00  القراءات: 976  التعليقات: 0

ولا شك أن عدم فهم العالم الغربي لمسألة الحجاب في الإسلام وقيمته هي السبب في حصول ما يحصل، ولذا كان لا بد من توضيح هذه المسألة بالطرق الممكنة لتكون الصورة واضحة لدى الإنسان الغربي حتى لا يكون لديه ذلك الوقف العدائي من حجاب المرأة المسلمة.

01/05/2019 - 17:00  القراءات: 915  التعليقات: 0

هناك عدة أمور ذكرها الفقهاء يثبت بها هلال أول الشهر، وهي:

1- الرؤية

فإن المكلف إذا رأى هلال شهر رمضان بنفسه وجب عليه الصوم، وإذا رأى هلال شهر شوال وجب عليه الإفطار، سواء أفطر الناس أم صاموا، فإن وظيفته لا ترتبط بوظيفتهم في هذه الحالة.

18/03/2019 - 17:00  القراءات: 1369  التعليقات: 0

مما لا يخفى على أحد أن الإسلام اهتم بالمسجد اهتماماً خاصاً واستثنائياً كونه المكان المعد لاستقبال عباد الله الذي يريدون التوجه إليه من خلاله بكل أصناف العبادة والصلاة والدعاء والابتهال والاستغفار.

11/03/2019 - 17:00  القراءات: 1418  التعليقات: 0

قال الله سبحانه وتعالى في محكم كتابه:﴿ وَاعْلَمُوا أَنَّمَا غَنِمْتُمْ مِنْ شَيْءٍ فَأَنَّ لِلَّهِ خُمُسَهُ وَلِلرَّسُولِ وَلِذِي الْقُرْبَىٰ وَالْيَتَامَىٰ وَالْمَسَاكِينِ وَابْنِ السَّبِيلِ إِنْ كُنْتُمْ آمَنْتُمْ بِاللَّهِ ... 1.

18/02/2019 - 17:00  القراءات: 1626  التعليقات: 0

والمُستحبّ أن يكون الختان في اليوم السابع من ولادة الصّبي كما في الرواية عن الإمام الصادق (عليه السلام): (إختنوا أولادكم لسبعة أيامٍ فإنّه أطهر وأسرع لنبات اللحم...)، وقد ورد أنّ من لم يختتن في صغره يستحبّ له أن يفعله ولو بعد البلوغ مهما وصل عمره، ففي الرواية عن أبي عبد الله الصادق (عليه السلام) أنّه قال: (قال أمير المؤمنين علي (عليه السلام): "إذا أسلم الرجل اختتن ولو بلغ ثمانين سنة".

04/01/2019 - 17:00  القراءات: 1799  التعليقات: 0

فالمرأة الحريصة على ستر ما بين ذقنها ورقبته، أو ما فوق المعصمين من يديه، أو الَّتي لا تُظهر أمام الأجنبي قدميه... هذه المرأة تُتَّهم بالتحجر والتعصُّب مع أنَّها لا تفعل شيئاً فوق تطبيقها للحكم الشرعي.‏كذلك الشابة التي تلتفت إلى طريقة ثيابها في اللون والشكل أو إلى طريقة حديثها أو مشيته...‏ أمَّا الرجل المحتاط في النظر أو الاختلاط أو في بعض المظاهر الإسلامية... فهو متَّهم أيضا.‏

الصفحات

اشترك ب RSS - الشريعة الاسلامية