المجيب

عرض 21 الى 40 من 983
24/06/2023 - 12:26  القراءات: 997  التعليقات: 0

دابة الأرض هي مخلوق ذات روح يُخرجها الله عند ما يحشر الناس للحساب مهمتها فضح الكافرين و تشهيرهم على رؤوس الاشهاد .

و لقد كثُر الكلام في دابة الأرض لكن ما هو حجة هو ظاهر القرآن الكريم في خروج دابّة من الأرض، قال سبحانه و تعالى: ﴿ وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ ﴾ 1.

18/06/2023 - 11:52  القراءات: 752  التعليقات: 0

الاخلاق جمع خُلُق ، و تعريف الاخلاق بشكل مختصر أنها كلمة تُطلق على مجموع ما يتصف به الإنسان من الصفات النفسية  التي توصف بالحُسْن أو القُبْح ، فما اتصف منها بالحُسن يكون من فضائل الاخلاق ، و ما اتصف بالقُبح يكون من رذائل الاخلاق .

10/06/2023 - 12:01  القراءات: 853  التعليقات: 0

يوم التغابن هو أحد أسماء يوم القيامة و قد جاء ذكره في القرآن الكريم في الآية التاسعة من سورة التغابن ، قال الله عَزَّ و جَلَّ : ﴿ يَوْمَ يَجْمَعُكُمْ لِيَوْمِ الْجَمْعِ ذَٰلِكَ يَوْمُ التَّغَابُنِ وَمَنْ يُؤْمِنْ بِاللَّهِ وَيَعْمَلْ صَالِحًا يُكَفِّرْ عَنْهُ سَيِّئَاتِهِ وَيُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ذَٰلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ﴾ 1

30/05/2023 - 12:42  القراءات: 4295  التعليقات: 0

الطلاق و هو حلّ عقد الزواج بالصيغة الموضوعة له شرعاً .
و لأن يقع الطلاق صحيحاً وفق مذهب أهل البيت عليهم السلام يجب أن يقع مستجمعاً للشروط التالية :

18/05/2023 - 11:41  القراءات: 1007  التعليقات: 0

هذه الآية موضوعها بيان بعض حقوق المرأة بعد وفاة زوجها ، لكنها نُسخت بآيتين بيَّن الله عَزَّ و جَلَّ فيها أحكام المرأة و حقوقها بعد وفاة زوجها .

07/05/2023 - 13:12  القراءات: 1109  التعليقات: 0

التقية المداراتية مصطلح فقهي لدى فقهاء الشيعة ، و يراد بهذا المصطلح الالتزام بمبدأ احترام عقائد و فقه سائر الطوائف الإسلامية و المسايرة معهم في ما يمكن حفاظاً على الوحدة الإسلامية و تجنباً عن الخلافات التي تسبب تشتت صفوف المسلمين في المجتمعات التي تتعدد فيه الطوائف و المذاهب ، رغم وجود إختلاف في الفروع و بعض الاحكام ، كل ذلك من أجل المصالح الرئيسية و العامة التي أمر أئمة أهل البيت عليهم السلام شيعتهم بالالتزام بها و إن لم يكن في تركها خطر عليهم .

22/04/2023 - 17:35  القراءات: 1365  التعليقات: 0

لو رجعنا إلى كلمات رسول الله صلى الله عليه و آله و كذلك الائمة من أهل بيته عليهم السلام لوجدنا أنهم يكثرون الاستغفار و يطلبون من الله المغفرة ، الأمر الذي يستنكره البعض لأنه يرى ذلك منافياً لمقام عصمتهم عليهم السلام ، و سبب استنكارهم هو أنهم يتصورون أن الاستغفار لا يكون إلا من المعصية و الذنب و ترك الواجبات و هو يتنافى مع مقام عصمتهم عليهم السلام .

06/04/2023 - 16:35  القراءات: 1793  التعليقات: 0

مما وصفت بها الحواميم السبعة 1 أنها " لباب القرآن " أي الخالص من القرآن الكريم ، بمعنى أنها تشتمل على خلاصة المعارف القرآنية ، فقد ورد هذا الوصف عن ابن عباس حيث قال: "إنَّ لكلِّ شيءٍ لُباباً و إنَّ لُباب القرآن الحواميم" ، لكنه لم يسنده إلى رسول الله صلى الله عليه و آله .

27/03/2023 - 00:01  القراءات: 1120  التعليقات: 0

الرَّبِيعُ هو أَحد فصول السنة الأربعة ، و هو الفصل الذي تستيقظ فيه الطبيعة من سباتها بعد شهور الشتاء ، و فصل الربيع يضرب به المثل في النشاط و الحيوية و نزول الامطار المفيدة التي تحيي الأرض بعد موتها و تخضر الاراضي الزراعية و غيرها و التي تبشر كلها بالخير و البركة ، و بما أن شهر رمضان المبارك شهر متميز من حيث العبادة و الدعاء و التوجه إلى طاعة الله و التقرب إليه و مضاعفة الثواب و الأجر و نزول البركات فيه فلذلك شُبِّه بالربيع ، و بما أن نزول القرآن الكريم كان في شهر رمضان المبارك فهو ربيع القرآن .

21/03/2023 - 13:30  القراءات: 1282  التعليقات: 0

الوِرْد و جمعه أوراد :  هو العمل الطوعي المتكرر غير الواجب الذي يُتعبد به الله عَزَّ و جَلَّ ، و هو ما يختاره الإنسان من المستحبات و المندوبات ليداوم عليه كبرنامج منتظم في بعض ساعات النهار أو الليل ، أو في أيام الأسبوع أو لياليها أو في أوقات من الشهر .

18/03/2023 - 10:02  القراءات: 8027  التعليقات: 0

لقد جاء ذكر الحرمل في الروايات و الاحاديث باعتباره نباتاً مباركاً تحرسه الملائكة و له خواص علاجية كثيرة و فوائد متميزة ، و من أهمها إبعاد الشياطين عن الإنسان و أنه دافع لأمراض كثيرة .

15/03/2023 - 11:16  القراءات: 1026  التعليقات: 0

الاسم الأعظم مظهر من مظاهر عظمة الله و قدرته المتجلية في أسمائه الحسنى ، و هو تعبير عن تفويض الهي و رشحة ربانية من قدرة الله التي يمنحها عَزَّ و جَلَّ للمقربين من عباده المخلصين لكن على درجات و مراتب ، كل على قدر منزلته و مرتبته و مقدرته على تحمل أعباء هذه الدرجة الرفيعة و مسؤولياتها العظيمة ، حيث أنها أمانة الهية ذات امتيازات خاصة .

06/03/2023 - 10:09  القراءات: 1586  التعليقات: 0

أن خليل الله إبراهيم النبي عليه السلام عندما جاءته الملائكة و هم رسل الله اليه يحملون اليه البشرى جاءوا على هيئة البشر فلم يعلم إبراهيم أنهم من الملائكة فبادر إلى تحضير الطعام اللائق بهم و هم ضيوفه و كان إبراهيم عليه السلام مضيافاً كريماً ، فقدم لهم عجلاً حنيذاً ، و العِجْلُ هو ولَدُ البَقرَة ، و الحنيذ هو المشوي ، و من الواضح أن العجل المشوي طعام يكفي جماعة كثيرة ، خاصة و أن القرآن الكريم يصرح بأن العجل كان سميناً ، و قد يتبادر إلى الذهن أنه لماذا أسرف النبي إبراهيم في تقديم هذه الكمية الكبيرة من الطعام لضيوفه و هو نبي معصوم عن الخطأ؟

01/03/2023 - 06:50  القراءات: 980  التعليقات: 0

اسم الله الاعظم الذي جرى ذكره في الاحاديث و الروايات و الذي إذا عَلِمه الإنسان و دعى به الله عَزَّ و جَلَّ إستجاب له أياً كانت حاجته و طلباته ، طبعاً إذا كانت هذه الدعوة ضمن الاطار الشرعي و القانون الالهي .

24/02/2023 - 11:34  القراءات: 1332  التعليقات: 0

مصطلح سوق المسلمين أو السوق المسلمة مصطلح فقهي يُراد به قاعدة فقهية تُسمى به قاعدة سوق المسلمين ، و هي من القواعد الفقهية المهمّة التي يُنتفع بها كثيرا في مجال تعايش المسلمين بعضهم مع البعض الآخر ، و ينتج من العمل بهذه القاعدة رفع الحرج و العسر عن المسلمين .

11/02/2023 - 19:26  القراءات: 1207  التعليقات: 0

لا يمكن تحديد مصاديق عقوق الوالدين بشكل كامل و ذلك لأن ترك الاحسان إلى الوالدين و أيضاً إيذائهما بأي شكل من الاشكال يعتبر عقوقاً ، و من الواضح أنه لا يمكن حصر مصاديق ترك الاحسان إلى الوالدين و كذلك مصاديق الايذاء اليهما.

29/01/2023 - 13:53  القراءات: 1944  التعليقات: 0

المقت هو شدة البغض و الغضب ، و مقت الله هو أشد أنواع البغض ، نستجير بالله من غضب الله و بغضه .
مواضع مقت الله في القرآن الكريم :
الكفر : قال الله عَزَّ و جَلَّ : ﴿ إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا يُنَادَوْنَ لَمَقْتُ اللَّهِ أَكْبَرُ مِنْ مَقْتِكُمْ أَنْفُسَكُمْ إِذْ تُدْعَوْنَ إِلَى الْإِيمَانِ فَتَكْفُرُونَ ﴾ 1 .

24/01/2023 - 15:47  القراءات: 2827  التعليقات: 0

من الواضح أن وراء تشريع الحلال و الحرام بصورة عامة من قِبَل الله عَزَّ و جَلَّ حِكَم و علل و مصالح كثيرة ، و حسب ما جاء في النصوص الدينية أن الله سبحانه و تعالى لم يحرم الخمر و المسكرات و الكحول بأنواعها إلا لأنها آلة الشيطان و مفتاح الشرور و الرذائل و الفساد الخُلقي و الاجتماعي و تنتج عن تعاطيها جرائم كثيرة ، و هذه الحقيقة المرة تدل عليها الاحصائيات الكثيرة المنشورة في العالم .

08/01/2023 - 16:15  القراءات: 7035  التعليقات: 1

خلق الله جَلَّ و عَلا الجنة من نور وجهه طاهرة مطهرة نقية لتكون دار راحة و أمن و أمان للمتقين من عباده الصالحين الذين أطاعوه و امتثلوا أوامره ليجزيهم الله على ايمانهم و طاعتهم و لتشملهم الرحمة الالهية فينعمون في دار الخلد ، فلهذا فهي خالصة للمؤمنين و ليس فيها مكان للكافرين و العاصين و المنافقين و الظالمين .

02/01/2023 - 00:51  القراءات: 1887  التعليقات: 0

لم تحدد الاحاديث و الروايات الواردة عن المعصومين عليهم السلام اسم الله الاعظم في كلمة أو جملة واحدة ، بل أشارت إلى وجوده ضمن آية أو آيات أو مجموعة من الكلمات و الجُمل.
هذا و لدى الاطلاع على مجموع هذه الروايات و الاحاديث نجد أن المعصومين عليهم السلام لم يحصروا وجود الاسم الاعظم في آيات من القرآن الكريم أو بعض الجمل و النصوص ، و المتحصل من  أقوالهم أن الاسم الاعظم موجود في دائرة أكثر اتساعاً ، و اليك بعض نصوص هذه الروايات و الاحاديث.

الصفحات