سماحة الشيخ صالح الكرباسي حفظه الله
13/12/2018 - 22:00  القراءات: 2821  التعليقات: 0

عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ الْفُضَيْلِ عَنْ أَبِيهِ قَالَ سَمِعْتُ أَبَا خَالِدٍ الْكَابُلِيَّ يَقُولُ:

سَمِعْتُ زَيْنَ الْعَابِدِينَ عَلِيَّ بْنَ الْحُسَيْنِ عليه السلام يَقُولُ‏: "الذُّنُوبُ الَّتِي تُعَجِّلُ الْفَنَاءَ:

12/12/2018 - 22:00  القراءات: 901  التعليقات: 0

نعم يجوز اشتراط مثل هذه الأمور.

11/12/2018 - 22:00  القراءات: 3471  التعليقات: 0

نعم القرآن الكريم ساوى بين الذكر و الانثى و الرجال و النساء من حيث المنزلة الانسانية و المكانة الاجتماعية و من حيث الحقوق و المسؤوليات العامة، فأكرم الانثى و رفع من شأنها و احترمها بعد أن كانت مهانة لا يحسب لها أي حساب، و جعلها بموازاة الرجل بعد أن كانت مهدورة الكرامة، و ها نذكر بعض الآيات التي تبين مساواة الذكر و الانثى:

10/12/2018 - 22:00  القراءات: 1009  التعليقات: 0

إذا كنت تصب الماء على الجبهة ثم توصل الماء الى منبت الشعر بواسطة يدك فوضوؤك صحيح.

09/12/2018 - 22:00  القراءات: 1923  التعليقات: 0

حديث المحبة هو حديث صحيح معروف في فضل الامام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام، و الحديث مرويٌ بطرق و ألفاظ مختلفة كلها تشير إلى حقيقة واحدة لا خلاف فيها و هي أن حُب علي عليه السلام علامة الايمان الصادق و بُغضه علامة النفاق.

08/12/2018 - 22:00  القراءات: 1128  التعليقات: 0

لا تهتم بكلام الناس و لا يحزنك قولهم، و إهتمامك بكلامهم سيؤثر عليك و على نفسيتك سلباً.

07/12/2018 - 22:00  القراءات: 1642  التعليقات: 1

رؤيا طيبة و مباركة تبشر بتيسير الأمور و زيادة الرزق و البركة في المال و حياة طيبة إن شاء الله.

06/12/2018 - 22:00  القراءات: 6325  التعليقات: 0

صلاة الوَتِيْرَة أو نافلة العشاء هي صلاة مستحبة و هي من النوافل الرواتب اليومية و هي ركعتان من جلوس و تُعَدَّان ركعة واحدة سنَّها رسول الله صلى الله عليه و آله و وقتها بعد صلاة العشاء، و تُعرف بصلاة الشاكرين.

05/12/2018 - 22:00  القراءات: 1062  التعليقات: 0

فالمهم غسل الوجه حسب المساحة المذكورة و هي ما دارت عليه الوسطى و الابهام في حال الانفراج، فمن تعمد في غسل جزء من هذه المساحة، أو كان مقصراً في تعلم الحكم الشرعي و كيفية التوضئ الصحيحة و كان عالماً بأنه قد أخل بالوضوء فعليه قضاء الصلوات التي صلاها بوضوء غير صحيح، و في حال الشك في عدد الصلوات يبني على الاقل.

04/12/2018 - 22:00  القراءات: 1968  التعليقات: 0

الرَجْمُ حَدٌّ من الحدود الشرعية المقدرة في الشريعة الإسلامية و هو حد الزاني و الزانية المحصنين بشروط مخصوصة.

و الرَجْم: هو القَتْلُ رمياً بالحجارة.

03/12/2018 - 22:00  القراءات: 860  التعليقات: 0

ترزقين طفلين توأمين إن شاء.

02/12/2018 - 22:00  القراءات: 7033  التعليقات: 0

نافلة المغرب هي صلاة مستحبة و هي من النوافل الرواتب اليومية و هي اربع ركعات سنَّها رسول الله صلى الله عليه و آله و وقتها بعد صلاة المغرب، و تُعرف بصلاة الذاكرين.

01/12/2018 - 22:00  القراءات: 4121  التعليقات: 2

يجوز التعاقد (اجراء صيغة العقد الشرعي للزواج) عبر الهاتف، و أما المهر عاجله و آجله فهو تابع للاتفاق و يبقى في ذمة الزوج.

30/11/2018 - 22:00  القراءات: 838  التعليقات: 0

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

تلاوة القرآن بتدبر تعين الانسان على تزكية النفس، فالتلاوة المتأنية و التدبر و العزيمة على فهم القرآن و العمل به، فقد روي عن النبي المصطفى صلى الله عليه و آله أنه قال في كيفية قراءة القرآن: "بيّنه تبياناً و لاتنثره نثر الرّمل، و لا تهذّه هذا الشعر، قفو عند عجائبه، و حرّكوا به القلوب، و لا يكون همّ أحدكم آخر السّورة".

29/11/2018 - 22:00  القراءات: 8246  التعليقات: 0

دعاء الإلحاح دعاء شريف يستحب الابتهال به إلى الله عَزَّ و جَلَّ لطلب الحوائج المهمة.

28/11/2018 - 22:00  القراءات: 1029  التعليقات: 0

نعم ان تبت تاب الله عليك، و لكي تحظى بقلب نوراني اقرأ دعاء كميل بن زياد و هو موجود في موقعنا هذا و تجده من خلال الرابط التالي: دعاء كميل بن زياد (رحمه الله)

27/11/2018 - 22:00  القراءات: 2849  التعليقات: 0

نافلة العصر هي صلاة مستحبة و هي من النوافل الرواتب اليومية و هي ثمان ركعات سنَّها رسول الله صلى الله عليه و آله و وقتها قبل صلاة العصر، و تُعرف بصلاة الخاشعين.

26/11/2018 - 22:00  القراءات: 1031  التعليقات: 0

نعم يجوز، و الأفضل ختانه في اليوم السابع.

25/11/2018 - 22:00  القراءات: 3154  التعليقات: 0

قال الله عَزَّ و جَلَّ: ﴿ الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لَا يَقُومُونَ إِلَّا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا إِنَّمَا الْبَيْعُ مِثْلُ الرِّبَا وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا فَمَنْ جَاءَهُ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّهِ فَانْتَهَىٰ فَلَهُ مَا سَلَفَ وَأَمْرُهُ إِلَى اللَّهِ وَمَنْ عَادَ فَأُولَٰئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ ﴾

24/11/2018 - 22:00  القراءات: 2493  التعليقات: 2

نعم يجوز له أن يتزوج بنت أخت زوجته برضا زوجته، و لا يجوز بغير رضاها.

الصفحات

اشترك ب RSS - الشيخ صالح الكرباسي