04/11/2004 - 18:40  القراءات: 4366  التعليقات: 0

رُويَ عَنْ مُعَاوِيَةَ بْنِ عَمَّارٍ عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) أَنهُ قَالَ : " الْمُعْتَمِرُ يَعْتَمِرُ فِي أَيِّ شُهُورِ السَّنَةِ شَاءَ ، وَ أَفْضَلُ الْعُمْرَةِ عُمْرَةُ رَجَبٍ " ، كما و رُوِيَ عن الإمام الصادق ( عليه السَّلام ) أيضاً أنه قال : " . . . حَرَّمَ اللَّهُ الْأَشْهُرَ الْحُرُمَ فِي كِتَابِهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَ الْأَرْضَ ثَلَاثَةٌ مُتَوَالِيَةٌ لِلْحَجِّ شَوَّالٌ وَ ذُو الْقَعْدَةِ وَ ذُو الْحِجَّةِ وَ شَهْرٌ مُفْرَدٌ لِلْعُمْرَةِ وَ هُوَ رَجَبٌ " و فيه دلالة واضحة على أهمية العمرة الرجبية .

04/11/2004 - 18:32  القراءات: 4404  التعليقات: 0

سُمِّيت العُمرَة المُفردة بالمُفردة تمييزاً لها عن عمرة التمتع ، و لأنها يُأتى بها منفردةً عن الحج خلافاً لعمرة التمتُع التي يُأتى بها مع حج التمتع .

04/11/2004 - 18:28  القراءات: 2611  التعليقات: 0

الإشتراك بسيط جداً و يتمُّ تلقائياً لو أضفت عنوانك الالكتروني لقائمتنا البريدية ، عبر المكان المُخصص لذلك أسفل يمين صفحة الموقع في خانة :
أضف بريدك لقائمتنا البريدية .

04/11/2004 - 18:23  القراءات: 3526  التعليقات: 0

ما لدينا من الكتب كلها معروضة في الموقع و يمكنك تنزيلها و الإطلاع عليها من خلال الوصلات التالية :
http://www.islam4u.com/maktabah_list.php
http://www.islam4u.com/maktabah_list.php

04/11/2004 - 18:19  القراءات: 3088  التعليقات: 0

نأسف لعدم توفر إيميل السيد التيجاني السماوي لدينا .

04/11/2004 - 18:03  القراءات: 3278  التعليقات: 0

لم يكن الناس في عصر أصحاب الفيل مجتمعون على ديانة واحدة ، بل كانوا متفرقين على ديانات شتى ، فمنهم من كان على اليهودية ، و منهم من كان على النصرانية ، و منهم من كان يعبد الأوثان ، لكن كانت هناك جماعة موحدة تعبد الله عَزَّ و جَلَّ و كانت هذه الجماعة على الحنيفية متبعةً دين إبراهيم الخليل ( عليه السَّلام ) ، و كان شيخهم و رئيسهم في مكة آنذاك عبد المطلب جدُّ رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) .

04/11/2004 - 17:59  القراءات: 41142  التعليقات: 3

رُوِيَ عَنْ زرارة أنه سُئل الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) عن بدء النسل من آدم على نبينا و آله و عليه السلام كيف كان ؟ و عن بدء النسل من ذرية آدم فإن أناسا عندنا يقولون إن الله تعالى أوحى إلى آدم أن يزوج بناته بنيه و إن هذا الخلق كله أصله من الإخوة و الأخوات ؟

فقال أبو عبد الله ( عليه السَّلام ) [1] تعالى الله عن ذلك علواً كبيراً ، يقول من قال هذا بأن الله عَزَّ و جَلَّ خلق صفوة خلقه و أحباءه و أنبياءه و رسله و المؤمنين و المؤمنات و المسلمين و المسلمات من حرام ! و لم يكن له من القدرة ما يخلقهم من حلال و قد أخذ ميثاقهم على الحلال الطهر الطاهر الطيب !

02/11/2004 - 20:42  القراءات: 35140  التعليقات: 2

المتفق عليه عند العلماء و المحققين هو أن أصحاب الامام المهدي المنتظر عجَّل الله فرَجَه هم ثلاثمائة و ثلاثة عشر صحابياً عددهم كعدد شهداء بدر.

24/10/2004 - 03:43  القراءات: 52220  التعليقات: 2

سورة الكوثر هي السورة رقم (108) من القرآن الكريم، و هي سورة مكية.

20/10/2004 - 23:32  القراءات: 3601  التعليقات: 0

زواج الأقارب ( غير المحارم كما هو واضح ) جائز بصورة عامة من وجهة نظر الشريعة الإسلامية ، إلا أنه ينبغي تفادي الأمراض الوراثية التي قد يُسببها هذا النوع من الزواج للأولاد من خلال إجراء الفحوصات الطبية التي تسبق الزواج ، علماً بأن هذه الأعراض لا تخص زواج الأقارب فحسب .

20/10/2004 - 23:29  القراءات: 2605  التعليقات: 0

تجد في موقعنا هذا في الصفحة المُخصصة للدعاء عدد لا بأس به من الأدعية بالنص و الصوت نقترح مراجعتها .

20/10/2004 - 23:11  القراءات: 2658  التعليقات: 0

تعليق الصور و المناظر ما لم تشتمل على الحرام و المعاصي جائزة بصورة عامة ، لكن ينبغي للمُصلي أن يختار المكان المناسب لصلاته بحيث لا يقف في مواجهة الصور التي تُصرف قلب المصلي عن الصلاة و تُبعده عن حالة الخشوع فيها .

20/10/2004 - 23:08  القراءات: 2958  التعليقات: 0

دع ما سمعت و قُم بدراسة مذهب أهل البيت ( عليهم السلام ) مباشرة ، و نحن ننصحك بمطالعة الكتب التالية للإطلاع على معتقداتهم و آرائهم كما هي :

  • الحقيقة كما هي للعلامة الشيخ جعفر الهادي ، من خلال الوصلة التالية :

http://www.islam4u.com/maktabah_show.php?rid=1311 2.

20/10/2004 - 23:05  القراءات: 3791  التعليقات: 1

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، و نشكرك على عواطفك النبيلة .
نأسف لعدم وجود ما طلبته لدينا .

20/10/2004 - 23:00  القراءات: 2971  التعليقات: 0

لا يجوز تقليد الفقيه الميت لمن لم يُقلد ذلك الفقيه في زمن حياته ، لكن لو قلَّد المُكلف مرجعاً دينياً ثم مات ذلك المرجع الديني فرأي المشهور بين الفقهاء أنه يجوز البقاء على تقليده ـ أي الإستمرار في تقليده ـ بشرط أن يكون هذا البقاء و الاستمرار مستنداً إلى رأي فقيه حي جامع لشروط التقليد ، أي أنه يلزم تقليد الفقيه الحي في مسألة جواز البقاء على تقليد الميت .

20/10/2004 - 22:57  القراءات: 5949  التعليقات: 0

الظهور العلني للإمام المهدي ( عجَّل الله فرَجَه ) سيكون حسب الروايات بمكة المكرمة و من المسجد الحرام ، فيقفُ بين الركن و المقام ، فيصلي عند المقام أربع ركعات ويُسند ظهره إلى الحجر الأسود فيحمد الله ويثني عليه ويذكر النبي ويصلي علي فيبايعه من يبايعه .

20/10/2004 - 22:55  القراءات: 4341  التعليقات: 0

عليكم السلام و رحمة الله و بركاته .
لقد ذكر السِحر بمختلف مشتقاته في القرآن الكريم 60 مرة .

20/10/2004 - 22:53  القراءات: 2740  التعليقات: 0

نعم يمكنك الإشتراك و هو بسيط جداً و يتمُّ بإضافة عنوانك الألكتروني لقائمتنا البريدية ، عبر المكان المُخصص لذلك أسفل يمين صفحة الموقع .

20/10/2004 - 21:20  القراءات: 3447  التعليقات: 0

تُسمَّى السُور القرآنية الأربعة التالية بالقلاقل الأربعة ، و هي :
1. سورة الكافرون ، و رقمها حسب ترتيب المُصحف الشريف هو : ( 109 ) .
2. سورة الإخلاص ، و رقمها حسب ترتيب المُصحف الشريف هو : ( 112 ) .
3. سورة الفلق ، و رقمها حسب ترتيب المُصحف الشريف هو : ( 113 ) .
4. سورة الناس ، و رقمها حسب ترتيب المُصحف الشريف هو : ( 114 ) .
أما سببُ تسميتها بالقلاقل الأربعة فيعود إلى أن هذه السُور تبتدأ بكلمة " قل " .

12/10/2004 - 03:31  القراءات: 17809  التعليقات: 0

كان إبراهيم بن المهدي شديد الانحراف عن أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ( عليه السَّلام ) فحدَّث المأمون يوما .
قال : رأيت عليا في النوم فمشيت معه حتى جئنا قنطرة ، فذهب يتقدمني لعبورها فأمسكته و قلت له : إنما أنت رجل تدعي هذا الأمر ـ أي الخلافة ـ و نحن أحق به منك ، فما رأيته بليغا في الجواب .
قال المأمون : و أي شي‏ء قال عليٌ لك ؟
قال إبراهيم : ما زادني على أن قال : " سلاماً سلاما " .
فقال المأمون : قد و الله أجابك أبلغ جواب .
قال إبراهيم : كيف ؟!

الصفحات

اشترك ب مركز الإشعاع الإسلامي آر.إس.إس