صلة الرحم

  • الامام امير المؤمنين علي بن أبي طالب (عليه السلام)
03/04/2019 - 11:00  القراءات: 1391  التعليقات: 0

قال أمير المؤمنين علي عليه السلام: "أَكْرِمْ ذَوِي رَحِمِكَ، وَ وَقِّرْ حَلِيمَهُمْ، وَ احْلُمْ عَنْ سَفِيهِهِمْ، وَ تَيَسَّرْ لِمُعْسِرِهِمْ، فَإِنَّهُمْ لَكَ نِعْمَ الْعُدَّةُ فِي الرَّخَاءِ وَ الشِّدَّةِ"1.

  • الامام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)
11/08/2018 - 11:00  القراءات: 839  التعليقات: 0

رُوِيَ عن الامام جعفر بن محمد الصادق عليه السلام أنَّهُ قال: "الْمَعْرُوفُ شَيْ‏ءٌ سِوَى الزَّكَاةِ، فَتَقَرَّبُوا إِلَى اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ بِالْبِرِّ وَ صِلَةِ الرَّحِمِ"

04/03/2018 - 22:00  القراءات: 1964  التعليقات: 0

يتخوف المؤمنون بالله عَزَّ و جَلَّ من سوء الحساب في يوم القيامة و يرجون رحمة ربهم و يتضرعون اليه لكي يحاسبهم حساباً يسيراً، و لقد ذكرت الاحاديث و الروايات المأثورة عن المعصومين عليهم السلام بأن هناك أموراً تجعل حساب من أتى بها يسيراً و هيناً في يوم القيامة فيعطى كتابه بيمينه فيطير فرحاً لذلك، و هذه الأمور هي:

08/02/2018 - 17:00  القراءات: 1335  التعليقات: 0

ومن عظمة بر الوالدين التي أمر بها الاسلام العزيز، أنها لا تنتهي في مرحلة أو سنة... بل حتى بعد موتهما.‏ وهذا دال على الرأفة والرحمة والحنان، هذه الصفات التي ينبغي أن تكون في كل مسلم تجاه أخيه.. فكيف إذا كانا أباً وأماً؟‏

23/06/2017 - 02:00  القراءات: 3838  التعليقات: 0

يُعد شهر رمضان المبارك أفضل مناسبة للتغيير الاجتماعي كما التغيير الذاتي، ففي أجواء شهر الله الإيمانية يتغير كل شيء، وتكون النفوس قابلة للتغير والتغيير، والمجتمع قابلاً لحراك اجتماعي قوي.

04/04/2017 - 11:00  القراءات: 1404  التعليقات: 0

فَقَالَ عليه السلام: "يَا عَمَّارُ، إِنَّ الْمَالَ يَفْنَى، وَ الْبَدَنَ يَبْلَى، وَ الْعَمَلَ يَبْقَى، وَ الدَّيَّانُ حَيٌّ لَا يَمُوتُ، يَا عَمَّارُ إِنَّهُ مَا قَدَّمْتَ فَلَنْ يَسْبِقَكَ، وَ مَا أَخَّرْتَ فَلَنْ يَلْحَقَكَ".

  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
18/01/2017 - 02:02  القراءات: 1169  التعليقات: 0

قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه و آله:‏ "مَنْ وَصَلَ قَرِيباً بِحَجَّةٍ أَوْ عُمْرَةٍ كَتَبَ اللَّهُ لَهُ حَجَّتَيْنِ وَ عُمْرَتَيْنِ، وَ كَذَلِكَ مَنْ حَمَلَ 1 عَنْ حَمِيمٍ‏ 2 يُضَاعِفُ اللَّهُ لَهُ الْأَجْرَ ضِعْفَيْنِ" 

  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
14/01/2017 - 02:02  القراءات: 1159  التعليقات: 0

قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه و آله:‏ "الصَّدَقَةُ بِعَشَرَةٍ، وَ الْقَرْضُ بِثَمَانِيَةَ عَشَرَ 1 وَ صِلَةُ الْإِخْوَانِ بِعِشْرِينَ، وَ صِلَةُ الرَّحِمِ بِأَرْبَعَةٍ وَ عِشْرِينَ"

  • الامام علي بن موسى الرضا (عليه السلام)
04/01/2017 - 02:02  القراءات: 1447  التعليقات: 0

رُوِيَ عن الإمام علي بن موسى الرضا عليه السلام أنَّهُ قَالَ: "صَاحِبُ النِّعْمَةِ يَجِبُ عَلَيْهِ التَّوْسِعَةُ عَنْ عِيَالِهِ" 1.

  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
08/09/2016 - 18:05  القراءات: 1379  التعليقات: 0

رُوِيَ عن رسول الله صلى الله عليه و آله أَنَّهُ قَالَ: "صَدَقَتُكَ عَلَى الْفَقِيرِ صَدَقَةٌ، وَ عَلَى الْأَقْرِبَاءِ صَدَقَتَانِ، لِأَنَّهَا صَدَقَةٌ وَ صِلَةُ الرَّحِمِ" 1.

  • الامام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)
05/05/2016 - 16:30  القراءات: 2241  التعليقات: 0

قال الامام الصادق عليه السلام: "صِلَةُ الرَّحِمِ‏ تُزَكِّي الْأَعْمَالَ، وَ تُنْمِي الْأَمْوَالَ، وَ تُيَسِّرُ الْحِسَابَ، وَ تَدْفَعُ الْبَلْوَى، وَ تَزِيدُ فِي الْأَعْمَارِ" 1.

  • 1. الأصول الستة عشر: 326 .
  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
03/05/2016 - 16:49  القراءات: 1348  التعليقات: 0

قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَ آلِهِ: "إِنَّ أَعْجَلَ الْخَيْرِ ثَوَاباً صِلَةُ الرَّحِمِ‏" 1.

  • الامام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)
23/04/2016 - 09:17  القراءات: 1373  التعليقات: 0

قال الامام الصادق عليه السلام: "إِنَّ صِلَةَ الرَّحِمِ‏ وَ الْبِرَّ لَيُهَوِّنَانِ الْحِسَابَ وَ يَعْصِمَانِ مِنَ الذُّنُوبِ، فَصِلُوا أَرْحَامَكُمْ، وَ بَرُّوا بِإِخْوَانِكُمْ وَ لَوْ بِحُسْنِ السَّلَامِ وَ رَدِّ الْجَوَابِ" 1.

  • الامام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام)
11/03/2016 - 14:02  القراءات: 1794  التعليقات: 0

عن الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام): " إِنَّ الرَّجُلَ لَيَكُونُ قَدْ بَقِيَ مِنْ أَجَلِهِ ثَلَاثُونَ سَنَةً، فَيَكُونُ وَصُولًا لِقَرَابَتِهِ وَصُولًا لِرَحِمِهِ فَيَجْعَلُهَا اللَّهُ ثَلَاثاً وَ ثَلَاثِينَ سَنَةً. وَ إِنَّهُ لَيَكُونُ قَدْ بَقِيَ مِنْ أَجَلِهِ ثَلَاثٌ وَ ثَلَاثُونَ سَنَةً، فَيَكُونُ عَاقّاً لِقَرَابَتِهِ قَاطِعاً لِرَحِمِهِ فَيَجْعَلُهَا اللَّهُ ثَلَاثِينَ سَنَةً ".

18/02/2016 - 09:15  القراءات: 2329  التعليقات: 0

كان في مدينة البصرة أخوان أحدهما يُدعى: العلاء بن زياد الحارثي، و الآخر: عاصم. و كانا كلاهما مِن المخلصين لعليٍّ (عليه السلام)، ولكن كانا مُختلفيَن في السُّلوك، فعلاء مُفرِط في حُبِّه للدنيا و جمعه للمال... أمَّا عاصم، فكان على العَكس منه مُدْبِراً ظهره للدنيا، صارفاً جُلَّ وقته في العبادة و تحصيل الكمالات الروحيَّة، و في الواقع كانا كلاهما قد تجاوز الطريق المستقيم، و انحرف عن الصراط السويِّ.

  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
05/05/2010 - 02:37  القراءات: 4573  التعليقات: 0

رُوِيَ عن النبي محمد ( صلى الله عليه و آله ) أنهُ قَالَ: "الصَّدَقَةُ بِعَشَرَةٍ، وَ الْقَرْضُ بِثَمَانِيَةَ عَشَرَ، وَ صِلَةُ الْإِخْوَانِ بِعِشْرِينَ، وَ صِلَةُ الرَّحِمِ بِأَرْبَعَةٍ وَ عِشْرِينَ" 1 .

09/08/2009 - 15:04  القراءات: 6368  التعليقات: 0

قَالَ رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) : " أَ لَا أَدُلُّكُمْ عَلَى خَيْرِ أَخْلَاقِ الدُّنْيَا وَ الْآخِرَةِ ، تَصِلُ مَنْ قَطَعَكَ ، وَ تُعْطِي مَنْ حَرَمَكَ ، وَ تَعْفُو عَمَّنْ ظَلَمَكَ " 1.

  • الامام امير المؤمنين علي بن أبي طالب (عليه السلام)
29/04/2009 - 19:38  القراءات: 7710  التعليقات: 0

قَالَ عَلِيٌّ ( عليه السَّلام ) : " إِذَا تَمَّ الْعَقْلُ نَقَصَ الْكَلَامُ ، وَ مِمَّا يَزِيدُ فِي الْعُمُرِ : تَرْكُ الْأَذَى . وَ تَوْقِيرُ الشُّيُوخِ . وَ صِلَةُ الرَّحِمِ . وَ أَنْ يُحْتَرَزَ عَنْ قَطْعِ الْأَشْجَارِ الرَّطْبَةِ إِلَّا عِنْدَ الضَّرُورَةِ . وَ إِسْبَاغُ الْوُضُوءِ . وَ حِفْظُ الصِّحَّةِ

  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
03/02/2009 - 02:34  القراءات: 9981  التعليقات: 0

قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) فِي خُطْبَتِهِ : " أَ لَا أُخْبِرُكُمْ بِخَيْرِ خَلَائِقِ الدُّنْيَا وَ الْآخِرَةِ ، الْعَفْوُ عَمَّنْ ظَلَمَكَ ، وَ تَصِلُ مَنْ قَطَعَكَ ، وَ الْإِحْسَانُ إِلَى مَنْ أَسَاءَ إِلَيْكَ ، وَ إِعْطَاءُ مَنْ حَرَمَكَ " 1 .

  • محمد رسول الله (صلى الله عليه و آله)
27/09/2008 - 17:05  القراءات: 5015  التعليقات: 0

رُوِيَ عَنْ أَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ ( عليه السَّلام ) أنهُ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) : " مَنْ مَشَى إِلَى ذِي قَرَابَةٍ بِنَفْسِهِ وَ مَالِهِ لِيَصِلَ رَحِمَهُ ، أَعْطَاهُ اللَّهُ عَزَّ وَ جَلَّ أَجْرَ مِائَةِ شَهِيدٍ ، وَ لَهُ بِكُلِّ خُطْوَةٍ أَرْبَعُونَ أَلْفَ حَسَنَةٍ ، وَ مُحِيَ عَنْهُ أَرْبَعُونَ أَلْفَ سَيِّئَةٍ ، وَ رُفِعَ لَهُ مِنَ الدَّرَجَاتِ مِثْلُ ذَلِكَ ، وَ كَانَ كَأَنَّمَا عَبَدَ اللَّهَ عَزَّ وَ جَلَّ مِائَةَ سَنَةٍ صَابِراً مُحْتَسِباً "

الصفحات

اشترك ب RSS - صلة الرحم